اخبار ليبيا الان

فيديو | جويلي : الوطية خارج الخدمة بعد قصفها وسنستهدف مطار بن وليد في هذه الحالة

ليبيا – قال أسامة جويلي المرقى إلى رتبة لواء بعد إعادته للخدمة من قبل المجلس الرئاسي ، آمر غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية التابعة لقوات الوفاق، إن قواتهم تحصلت على ” معلومات واتصالات من جهات خارجية، ومعلومات استخباراتية من الداخل بالتحضير لشن هجوم خارجي على العاصمة طرابلس ” .

وأوضح جويلي، في تسجيل مرئي بثه المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب، تابعته أن تلك التحضيرات جاءت بعد ما أسماها ” الهزائم المتتالية ” التي تعرضت لها ما وصفها بـ”مجموعة العصابات”، لافتًا إلى أنه كان هناك تخطيط لشن هجوم واسع باستخدام القوات البرية وبأنهم فشلوا في هذا الأمر.

وأشار جويلي، إلى أنه بعد ما يعتبره فشل الهجوم البري، تم التخطيط لاستخدام ضربات جوية مكثفة، قائلاً: “نحن نعرف القدرات المحدودة لديهم، وبالتالي كان هناك تفكير لاستخدام جهات من الخارج، ومن ثم كان هناك تنبيه لهذا الأمر، وإجراءات مضادة لهذا العمل” .

وإعتبر جويلي، أن هذا الهجوم الخارجي الذي يتحدث عنه يُدخل الحرب في مرحلة أخرى، سيكون بها تعقيدات أكبر، مشيرًا إلى أنه إذا حدث فسيكون رد الفعل والإجراءات المضادة مختلفة عما هو حاليًا، وعما هو متوقع لدى هذه الجهات في إشارة منه لإستقدام دعم خارجي لصالحهم بحجم أكبر.

وحول السلاح الفرنسي الذي أعلنت حكومته ضبطه في غريان، أوضح جويلي، أنه كانت هناك إجراءات من المجلس الرئاسي حول هذا الأمر، ومن ضمنها مطالبة فرنسا بشكل رسمي بتقديم توضيح لما حدث، وكيفية وصول هذه الأسلحة، لافتًا إلى أن ذلك يتطلب رد من الدولة الفرنسية بشكل رسمي، قائلاً: “نحن ننتظر رد فرنسا، لكن هذا الأمر واضح بغض النظر عن طبيعة الرد، فقد سمعنا رد وزيرة الدفاع، وهي أعلى جهة يمكن أن تتحدث في هذا الموضوع من الجانب الفرنسي، وسمعنا هذه الردود التي لم تكن في الحقيقة مقنعة، وهذا أمر واضح”.

وأضاف جويلي: “في الحقيقة السؤال الأهم، هو ما هو سبب وجود عناصر فرنسيين في منطقة غريان؟، خاصة وأن فرنسا تعترف بحكومة الوفاق الوطني، وبالتالي أي تواجد لعناصر أجنبية يجب أن يكون بالتنسيق مع الجهة المعترف بها رسميًا وهي المجلس الرئاسي”.

وتابع: “كان للفرنسيين تواجد في المنطقة الغربية لمكافحة الإرهاب وللتدريب، لكن هذا كان باتفاقية ثنائية بين البلدين، وبشكل قانوني تام، ومن ثم فهذا الرد غير مقنع، أما الرد الآخر بأن هذه الأسلحة غير صالحة وسيتم تدميرها فليبيا ليست مكب للنفايات حتى يتم تدمير الأسلحة فيها، فهل يعقل أن تأتي أسلحة من فرنسا ومن المنطقة الشرقية لتتحرك 1000 كم ليتم تدميرها في غريان؟، وهذا أيضًا كلام غير مقنع”.

وواصل جويلي مهاجماً الجيش الذي وصفه بأنه عصابات لديها مكانان أساسيان لاستخدام الطيران، هما؛ قاعدة الوطية، وقاعدة الجفرة، مشيرًا إلى أن قاعدة الوطية كان يخرج منها الطيران العمودي “ميج” و”السوخوي” القاذف، وأنه تم تدمير السوخوي، وتم إسقاط “ميج”، وإصابة إحدى الطائرات العمودية، في قصف لقاعدة الوطية والتي تعرضت بعدها لحادث عرضي في الوطية، فأصبحت قاعدة الوطية الآن خارج العمل.

وزعم جويلي بأن قاعدة الجفرة الجوية يُستخدم فيها بشكل يومي وعلى مدار الساعة الطيران المسير الذي قال بأنه من نوع  “الوينج لونج”، وأن تلك القاعدة شهدت خروج بعض عمليات القصف الليلي وأضاف : ” قاعدة الجفرة الجوية، هي قاعدة التحشد الرئيسية وهي التي تستخدم للطيران المقاتل والمسير، ويتولى حماية وتأمين هذه القاعدة عدد كبير من المرتزقة  ومن جهات أجنبية، وهذا كلام مؤكد بوجود عناصر من جهات أجنبية بقاعدة الجفرة للأعمال الفنية الإلكترونية، وتسيير الطائرات المسيرة، والتدريب على أنواع معينة من المدفعية”.

وتابع بالقول أن قاعدة الجفرة تستخدم لتجميع وحشد التشكيلات المسلحة من مختلف الأماكن وتجهيزها بالأسلحة والآليات والذخائر، مؤكدًا أنه هي قاعدة الحشد الرئيسية.

وكان الإخواني خالد المشري قد أشاد في كلمة ألقاها في إسطنبول خلال حفل أربعينية زميله المعزول محمد مرسي بالضربة التي نفذها الطيران التركي المسير يوم الجمعة الماضية في الجفرة وتبناها جويلي في بيان رسمي بوصفها عملية عسكرية نفذتها قواته ، وقال المشري بأن هذه العملية بمثابة ضربة لما يسميه وجماعته بمشروع الثورة المضادة في ليبيا  .

وحول ما تقرر بشأن مطار بني وليد، أشار جويلي، إلى أن مطار بني وليد في الأساس وفي تصنيفه مطار عسكري، وأنه كانت هناك إجراءات لتحويله إلى مطار مدني من جانب وزارة المواصلات، ولم يتم بشكل رسمي استكمال تلك الإجراءات، قائلاً: “برغم هذا تم السماح باستخدام هذا المطار لدواعي إنسانية، وكان يتم منه نقل جرحى هذه العصابات، وكانت حكومة الوفاق تغض الطرف عن هذا الأمر لدواعي إنسانية، لأن هؤلاء الأشخاص في النهاية جرحى ليبيين وكأخلاق حرب لم يكن هناك قرار لمنع استخدامه”.

وأضاف جويلي: “بعد الصعوبات التي واجهتها هذه العصابات في إمداد قواتهم بالمعدات والذخائر، وخاصة بعد تحرير غريان، أصبح هذا المطار يستخدم لنقل الذخائر والعسكريين، وخرج عن الجانب الإنساني، ولهذا كان هناك قرار بمنع استخدام هذا المطار لهذه الأغراض، وهذا القرار جاء لمنع استخدامه لأغراض عسكرية من نقل الذخائر، وأيضًا نقل المرتزقة ولو كانوا جرحى، لأن الفترة الأخيرة شهدت نقل للجرحى من المرتزقة من خلال المطار وهذا مُثبت بالصور، ولا علاقة لمدينة بني وليد بهذا المطار”.

واختتم جويلي: “بعد قرار المنع نزل بهذا المطار عدد محدود من الرحلات، وكان هناك تفكير باستهداف هذه الطائرات، لكن تم تأجيل هذا الأمر، لتجنيب العاملين بالمطار من الإصابات، لكن إذا استمر هذا الأمر فنحن نؤكد أننا سنستهدف هذه الطائرات وندمرها ” . متوقعًا أن تشهد الفترة المقبلة تغيير حقيقي لتنتهي الحرب بأسرع ما يمكن، ليتم الالتفات لمعالجة الآثار المدمرة للحرب ”

 

أوج

المرصد – متابعات

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • هذه بوادر حرب أهلية في ليبيا والرابح فبها هو الخاسر – الا اذا كان ابطالها غير ليبيين الأصل او توانسة عاءدون . ….!!!!
    ليبيا آلان تحتاج لاهلها وتحتاج لمرافقها او نوع من الاعتداءات على المرافق العامة كالمطارات والمستشفيات او المراكز الامنية يعتبر جريمة حرب من الدرجة الاولى – فأصلحوا بين اخوانكم – الا تحبون الله ان يغفر لكم …؟!!!!
    او قاتلوا التي تبغي عن امر الله ، هذه افعال التوانسة العائدون بعد موت سيدهم السيسي ومش خاسرين حاجة في البلاد .
    لازم الليبيين ينتبهوا ويعرفوازايش الي حاصل . استهداف مطارات ومستشفيات ،،!؟؟؟؟

  • غبى منه فيه كاى اخوانى حقير وﻻيفقه شئ فى التكتيك العسكرى وكلامه يناقض بعضه ويهول من شان الطائرات الورقية ويهون من شأن القدرات الجوية للجيش الوطنى وهى فى تزايد ووصلت الى حد ضرب مصراطة كما ان الدعم التركى معهما بلغ فلن يكون فى مستوى القوى الداعمة والمجاورة لليبيا فى ظل انشغال دول الجوار الاخرى بمشاكل داخلية بينما الدولة الداعمة للجيش الوطنى قوية وامنها القومى خط احمر لو تدخلت بكل قوتها ستجعلكم كعصف مأكول ايها المهبول ام اى هجوم يرى كاسح فيخضع لعوامل تؤثر عليه مثل انعقاد مجلس الامن الذى يستلزم تهدئة حتى لا يطالب بوقف اطلاق النار يا حمار ثم ياتيكم الدمار وكل يوم نرى مقتل قيادى مليشياوى وقد نرى تهشم راسك وانت تنطح فى الحيط

  • طططكم
    زيدهم دمر كل شي معاك معاك لعند النصر يامشير فانت الولي امرنا الشرعي
    يامشير زيدهم ماتوقف الحرب الا مسح طرابلس باكمها
    الجميع تلاميذ عند المشير فهو ولي الامر الشرعي مثل السيسي في مصر والمشير حفتر في ليبيا
    زيدهم يامشير دمرهم اهلكم ماتخلي منهم احد فان رجالك وجنودك في السلفية ينتظروا منك الكثير
    المشير المشير ياخنازير فجميعا كلكم جنود عند سواء بوخمادة ولا الناضوري ولا الشيخي ولا الورفلي ولا السراج ولا باشاغا ولاي اي حد الجميع في ليبيا جنود عنده
    بالرغم من كثرة النصائح من علماء السلفية منهم العلامة رسلان والفوزان والمدخلي وغيرهم ولكن بدون جدوى فالي الكل الي الجميع من خرجوا على ولي امرنا الشرعي الصائم الشهيد معمر العقيد الي من يسموا انفسهم بالثوار وكل التشكيلات المسلحة سواء كانوا صغار كباء نساء رجال اطباء مهندسون محامون رجال اعمال فنيون طلبة غيرهم فكلهم يعتبروا من الخوارج لانهم خرجوا على ولي امرنا الشرعي فاقول لكم مازال ماشفتوا شي ايها الاوغاد مازال ماشفتوا شي يامن تدعون انفسكم بالثوار او السلفية او ا مكافحة الجريمة و يا ردع الخونة فان الشباب السلفية الحقيقيين في بنغازي الكرامة لن يبقوا مكتوفي الايدي حتى ندمر كل من خرج علي ولي امرنا الشهيد الصائم معمر القذافي و هلاك كل من خان سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وخان اخواننا في التيار السلفي في ليبيا نحن عندنا في التيار السلفي بليبيا كل من خرج عن ولي امرنا الشهيد معمر القذافي ايا كان سواء عسكرييون او مدنييون اطباء او مهندسون او غيرهم او منضمون للسلفية نرو فيه من الخوارج لانه خرج على ولي امرنا الشرعي يا مبتدعة يا مجرمين . وهذه احدى وصايا الشيخ العلامة رسلان والفوزان ومحمد و ربيع المدخلي يا ردع الخونة فالسلفية منكم براء اخوكم حسين الدرسي المرج ـ ليبيا ـ احد جنود المشير خليفة حفتر و القادة محمود الورفلي واشرف الميار وعبدالفتاح بن غلبون فهؤلاء قادتي وأمرائي الشيخ رسلان والفوزان محمد و ربيع المدخلي يا فسقة يا خائني السلفية في كل ليبيا يا مبتدعة يا مجرمين .

    • برا عاين يامتع السلفيه القدافى ولى امرك كيف طلع على ولى الامر ادريس والا حرام عليهم حلال علينا

  • اخبار ليبيا ، انتم موقع اخبارى وإلا متحيز لطرف دون الثاني !!؟ ع الباغي تدور الدوائر ، والمعتدي له منا حق الرد والدفاع بكل قوه ، مش نصر للمليشيات او التنظيمات المتطرفه انما امر وقد فرض ، ونسأل الله عز وجل في نفس الوقت ان يوحدنا ويجمع كلمتنا ويصرف عنا شبح الحرب وقتل المسلم ، ربي يهدينا لما يحب ويرضا ويولي علينا خيارنا ويصرف عنا شرارنا،