اخبار ليبيا الان

مواقع روسية تكشف ما حدث ل”طائرتي النقل الاوكرانيتين” في قاعدة الجفرة الجوية

روسيا اليوم
مصدر الخبر / روسيا اليوم

تحت العنوان أعلاه، كتب كيريل كريفوشييف، في “كوميرسانت”، حول ما حدث لطائرتي النقل الأوكرانيتين في قاعدة الجفرة الجوية التابعة للجيش الوطني الليبي، ومن أين حملتا السلاح.

وجاء في المقال: خلال غارة جوية على قاعدة الجفرة الجوية الليبية، دمرت طائرتا نقل أوكرانيتان من طراز IL-76TD وقتل أحد الطيارين. القاعدة، تابعة للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، الذي يقاتل ضد حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

هناك اعتقاد بأن طائرة شركة الشحن الأوكرانية Europe Air سلمت أسلحة للجيش الوطني الليبي من الإمارات العربية المتحدة. في كييف، لم يعلقوا، رسميا، على الحادث، ولكن دائرة الطيران العامة الأوكرانية سحبت، في الـ 26 من يوليو، يوم تدمير الطائرتين، الترخيص من هذا الناقل.

حقيقة أن طائرتي شحن أوكرانيين IL-76TD قد تم تدميرهما في ليبيا، أكدها موقعStrana.ua ، مساء الـ 28 من يوليو، وقام بتسمية أحد الطيارين. ووفقا للموقع، فإن الطيار القتيل هو فلاديمير بوخالسكي من ميليتوبول، وسبق أن خدم في لواء النقل 25، قبل أن يتقاعد. وفي العام 2011، أجرى مقابلة مع الطبعة الأوكرانية من الأوبزرفر، بوصفه قائدا لطاقم الطائرة العسكرية Il-76، التي أخلت المواطنين الأوكرانيين من طرابلس، حينها، وكانت الحرب الأهلية في هذا البلد قد بدأت للتو.

وفي الصدد، قال رئيس مركز الدراسات الإسلامية بمعهد التنمية المبتكرة، خبير المجلس الروسي للشؤون الدولية، كيريل سيمينوف، لـ “كوميرسانت”، إن الطائرات الأوكرانية ربما تكون قد استأجرتها سلطات الإمارات لإمداد قوات المشير حفتر. فـ” هذه ليست المرة الأولى التي تستخدم فيها الإمارات العربية المتحدة بلدان ما بعد الاتحاد السوفيتي لتزويد الجيش الوطني الليبي (بالسلاح)”.

ولعل صمت كييف بشأن هذه المسألة- وفقا لسيمينوف- سببه التخوف من أن تضر مشاركة الطيارين الأوكرانيين في تزويد قوات المشير حفتر بالعلاقات مع تركيا، فقال: “تعمل أنقرة بنشاط إلى جانب طرابلس، والأخبار عن أن أوكرانيا تدعم الجانب الآخر من الصراع يمكن أن تتسبب باستياء شديد”..

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة – المصدر/ روسيا اليوم

عن مصدر الخبر

روسيا اليوم

روسيا اليوم

أضف تعليقـك

تعليقات