اخبار

الأحزاب الكبرى في تونس تعدل عن خيار المرشح التوافقي في الانتخابات الرئاسية

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

عدلت الأحزاب الكبرى في تونس عن خيار المرشح التوافقي للانتخابات الرئاسية المبكرة التي تجري في 15 سبتمبر المقبل مع دعم حزبي حركة النهضة الإسلامية وحزب نداء تونس لمرشحين مختلفين.
وأعلنت حركة النهضة الاسلامية التي تتصدر البرلمان بأكبر كتلة نيابية عن ترشيحها لنائب رئيس الحركة عبد الفتاح مورو الذي يشغل منصب رئيس مؤقت للبرلمان.
وجاء ترشيح مورو، 71 عاما، المحامي وأحد مؤسسي الحركة، بعد مداولات خاضها مجلس الشورى (الهيئة الأعلى للحزب) بسبب خلافات في وجهات النظر.
وهذه المرة الأولى التي تقدم فيها الحركة مرشحا للرئاسة بعد انتخابات 2011 و2014.
ومن جهته ، أعلن حزب “حركة نداء تونس” الذي فاز بانتخابات 2014 عبر مرشحه الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي، عن دعمه لترشيح وزير الدفاع الحالي عبد الكريم الزبيدي، 69 عاما، والذي لم يعلن بعد رسميا عن قراره. وقال قياديون في حزب “حركة تحيا تونس” ، الذي يقوده رئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد /43 عاما/ إن رئيس الحركة سيكون مرشح الحزب للرئاسية، وهو ما لم يؤكده حتى اليوم الشاهد. وفتحت بذلك الأحزاب الكبرى الباب أمام منافسة واسعة لعدد من المرشحين البارزين للمنصب من بينهم رئيسا حكومة سابقان هما حمادي الجبالي كمستقل ومهدي جمعة كرئيس لحزب البديل التونسي، إلى جانب الرئيس السابق المنصف المرزوقي ومرشح الجبهة الشعبية المنجي الرحوي ومرشح حزب التيار الديمقراطي محمد عبو. وينتهي آجال تقديم الترشحات للانتخابات الرئاسية بعد غد الجمعة فيما تنطلق الحملات الانتخابية يوم الثاني من سبتمبر المقبل حتى يوم 13 من نفس الشهر.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك