اخبار

عصابة البجعة وسيلة أردوغان لتشويه معارضيه وتلفيق الأكاذيب عنهم

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

رصد موقع إخباري معني بالشأن التركي، نشاطا محموما على شبكات التواصل يردد الاتهامات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ضد رفاقه السابقين الذين انشقوا عنه، ويعتقد أنهم يريدون تشكيل أحزابا سياسية جديدة قد تهدد حكم أردوغان، بحسب ما نشرته سكاي نيوز بالعربية.
وبحسب موقع “أحوال”، فقد وصف أردوغان رفاقه السابقين في حزب العدالة والتنمية الحاكم بـ”الخونة وأن مصيرهم الفشل”، لتقوم “عصابة البجعة” بترديد هذه الرواية بشكل مكثف على شبكات التواصل الاجتماعي.
و”عصابة البجعة” كما يطلق عليها في تركيا، جيش إلكتروني يسعى للتشويش على المعارضين الأتراك، وتلفيق الأكاذيب عنهم، بغية تشويه صورتهم أمام الرأي العام.
ودأب العاملون في هذه العصابة على تلميع صورة أردوغان، والإشادة بإنجازاته المفترضة وتضخيمها، والإساءة لخصومه عبر اختلاق حكايات غير حقيقية، وتضخيمها في سياق الدعاية الانتخابية لأردوغان وحزبه.
وكان نائب رئيس الوزراء التركي السابق وأحد مؤسسي حزب العدالة والتنمية الحاكم، علي باباجان، قد استقال من الحزب في يوليو الماضي، عقب هزيمة مدوية في انتخابات بلدية إسطنبول، حيث تقول تقارير إنه ووزير الخارجية السابق، أحمد داود أوغلو، والرئيس السابق عبد الله غل، يسعون لإنشاء أحزاب سياسية قد تهدد حكم أردوغان.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليق

  • امر طبيعى بالنسبة للاخوان الكذب والفبركة والتزوير والغباء كل هذه الصفات متوفرة فى اردوغان مزور شهادته الجامعية بتاريخ قبل انشاء الكلية التى زعم انه تخرج منها المهم ان اردوغان يصعد الى الهاوية ويفقد عقله كل يوم حيث ينفض اخر العقلاء حوله ولا يبقى الا حثالة المجتمع التركى يدفعوه الى الجحيم