اخبار

الأمير السنوسي: الليبيون لن يرضوا إلاّ بحكم مدني

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات :

أكد الأمير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي أن «الِلّيبيّين لن يرضوا إلاّ بحكومة مدنية وحكم مدني ديمقراطي»، متوقعًا أن «يرتفع صوتهم حتماً ضدَّ التدخلات الخارِجِيّة السلبيّة، وتجتمع كلمتهم ضدَّ الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد، وضدَّ محاولات شقَّ الصفِّ وتعزيز حالة الانقسام»، كما أعرب عن ثقته في «أن مؤسسة الجيش العريقة ستعود حتماً إِلى المسار والأسس الّتي قامت عليها، وعلى النحـو الّذِي أراده الآباء المؤسسون».

جاء ذلك في بيان وجهه الأمير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي، أمس الجمعة، إلى الأمة الليبية بمناسبة الذكرى الـ76 لتأسيس الجيش الليبي التي توافق التاسع من أغسطس.

وقال الأمير السنوسي في البيان إن الجيش الليبي «تأسس بحيث يكون ولاؤه لله ثمَّ للوطن بعيداً عَن أي انتماءات جهويّة أومناطقيّة أوحزبيّة، ويكون ملكاَ لكل المواطنين ولا ينحاز لطائفة دون غيرها، أو يعقد تحالفاً مع جماعة دون سواها مِن أبناء الشّعب».

وأضاف أن الجيش الليبي «تأسس على عقيدة ألا يتدخل فِي السّياسة، وأن مهمته الأساسيّة حمايّة الدولة مِن الاعتداء الخارِجِي والمحافظة على حدودها البريّة ومياهها الإقليميّة ومجالها الجوي». موضحًا أن «المسؤوليّة النهائيّة فِي صنع قرار الحرب والسلم، وقرارات الأمن القومي في يد القيادة السّياسيّة المدنيّة، وليست فِي يد المؤسسة العسكريّة»، بحسب الدستور السابق للبلاد.

وأشار الأمير إلى أن «النواة الأولى للجيش الليبي تأسست قبل إنشاء الدولة، وجاء تأسيسها لتحرير الوطن مِن المستعمر، ولحمايّة أمنه وحدوده من العدوان الخارِجِي، وترسيخاً لمبدأ خضوع القوَّات العسكريّة للسيادة المدنية».

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليقات

    • المتمرد مصرى مواليد الاسكندرية يدعى أنه فرجانى
      والملك هذا ملك ليبيا والامير هو ولى العهد وهم من منحو ليبيا الإستقلال وحولو البلاد من نظام الولايات إلى الدولة الواحدة