اخبار

نبيل فقير يكشف أسرار فشل انتقاله لليفربول

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

كان اللاعب على بعد خطوة واحدة من الانتقال للريدز لكن الصفقة لم تتم، ويكشف اللاعب التفاصيل في السطور التالية.

كل ما يلي على لسان فقير في حواره لجريدة ليكيب الفرنسية:-

“حاولت ألا أهتم بالأمر، لكنه كان يؤثر علي ذهنيا، ولقد قلت لنفسي إنه القدر، ولكن هذا ليس سبب الموسم المتوسط الذي مررت به”.

“نعم أفكر حتى الآن في انتقالي الذي كان وشيكا لليفربول، ولكنني لا أشعر بأي ندم”.

“شعرت بالألم من الأكاذيب الكثيرة التي انتشرت وقتها، كل شيء قيل عن أسرتي تحديدا كان يؤلمهم كما كان يؤلمني، خاصة عندما تعلم أن كل ما نشر لم يكن حقيقية”.

“اليوم أنا سعيد وفي سلام. ولكن دعونا لا نخوض في التفاصيل. كل ما قيل ليس الحقيقة”.

“ركبتي سليمة، لقد أجريت فحصا طبيا سريعا في مركز تدريبات المنتخب الفرنسي بكليرفونتين ولم يتم ذكر أي أمر يخص ركبتي”.

“إذا كانت ركبتي بهذا السوء، فلماذا قدم نادي ليون عرضا ضخما لتمديد عقدي؟”.

“تريدون الحقيقة؟ لقد خضعت للكشف الطبي مع ليفربول، لكن النادي قرر فجأة عدم التعاقد معي. في مرحلة ما أرادوا أن يجعلوني أؤمن بأن ذلك كان بسبب ركبتي”.

“من الواضح أنهم حاولوا إيجاد عذر لفشل الصفقة لأن الفحوصات الطبية التي أجريتها في كليرفونتين كانت واضحة جدًا، ركبتي بخير تمامًا وأشعر أنني بخير. لا توجد أي مشاكل على الإطلاق في ركبتي”.

المثير في الأمر أن اللاعب كان على بعد خطوة واحدة والأمر حرفيا وليس مجازا كان يفترض فقط بناديه ليون الموافقة ليلعب بقميص ليفربول، بل إنه ارتدى القميص بالفعل قبل أن يتوقف كل شيء فجأة.

لنعد قليلا بالزمن إلى الموسم قبل الماضي، حينما قدم نبيل فقير موسما استثنائيا شارك في 40 مباراة سجل خلالها 23 هدفا وصنع 8 آخرين.

لم يدفع ليون أي مبلغ مالي لضم فقير من نادي سانت بري في صيف 2011، والنادي بحاجة لبيعه بأكبر قيمة ممكنة لزيادة الدخل.

لذلك حينما خرج تقرير في شهر مايو 2018 يقول إن ليفربول سيضم فقير، خرج جيان ميشيل أولاس رئيس النادي لينفي الأمر بشكل قاطع وسريع، وقال إنه مستمر لرفع سعره بالطبع.

أولاس ظل يماطل على الخط الثاني المواجه للصفقة ويقول إنه لن يبيعه وفي المقابل التقارير تؤكد أن اللاعب اجتمع مع يورجن كلوب مدرب ليفربول بل واقترب من التوصل لاتفاق.

بعد كل ذلك خرج نبيل فقير ليقول إنه حسم أمره، ولسبب ما قال مرة أخرى إنه لم يفعل وسيحسم قراره بعد كأس العالم.

قالت تقارير إن ليون يرغب في حرب عروض تنهال عليه، ويرغب في دخول أتليتكو مدريد وبايرن ميونيخ.

خرج بعد ذلك أولاس ونفى بشدة توصل الفريقين لاتفاق وأن هناك اهتماما من أندية أخرى وهو ما أكده فقير في تصريحاته.

لم يتوقف ليفربول وواصل سعيه لضم اللاعب بمبلغ 53 مليون جنيه إسترليني وواصل اللاعب التألق في معسكر منتخب فرنسا وسط تكهنات بأن يكون نجم كأس العالم 2018 وفقا لصحيفة ليكيب الفرنسية آنذاك.

بيانان من ليون أحدهما ينفي وجود مفاوضات والآخر يقول إنه تم إنهاء المفاوضات، وأرجعت التقارير سبب فشل الصفقة بعدما تم تصوير اللاعب بقميص ليفربول بالفعل، إلى إصابة تعرض لها في ركبته أثناء تمثيله منتخب فرنسا منذ 4 أعوام، صحيفة ميرور البريطانية قالت إن تلك الإصابة جعلت ليفربول يحاول تقليل قيمة الصفقة وهو ما رفضه ليون جملة وتفصيلا.

تلك الإصابة كانت في ظهوره الأول بقميص منتخب فرنسا، كانت يوم 11 سبتمبر عام 2015 ضمن استعدادات الديوك ليورو 2016، في ودية ضد البرتغال.

تعرض فقير لإصابة أبعدته عن الملاعب معظم فترات الموسم، كانت قطع في الرباط الصليبي ليغيب من 12 سبتمبر 2015 حتى 8 أبريل 2016، وشارك ذلك الموسم مع ليون في 9 مباريات فقط سجل خلالها 4 أهداف.

منذ ذلك الحين وكل موسم يتعرض فقير لإصابة ما في ركبته تجعله يغيب بعض المباريات عن فريقه.

فقير كان أفضل لاعب شاب في الدوري الفرنسي قبل أن يتعرض لتلك الإصابة، ولا شك أنه يمتلك موهبة رائعة للغاية ويجيد القتال من أجل العودة مرة أخرى لسماء النجوم، لكن تلك الإصابة أقلقت ليفربول وتسببت في فشل المفاوضات بينه وبين ليون.

في وقت سابق علق برونو ساتين وكيل اللاعبين ومحلل شبكة “آر إم سي” الفرنسية على مستوى فقير فقال :”لسوء الحظ لم يعد بعد لمستواه الذي كان عليه قبل الإصابة، أعني هل شاهدتم كيف أصبح يخشى التدخلات؟ أصبحت تطرق بابه”.

“ليس هذا فقط، صورته أصبحت سيئة بعض الشيء، فشل عملية انضمامه إلى ليفربول كان لها تأثير سيء، على مستواه وعليه، الكثير من الأشياء قيلت حول الكشف الطبي، بالنسبة للوكيل إن فشل اللاعب في الفحص الطبي فقد أصبح موصوما للأبد، لا أحد سيعلم إلى أي مدى كان الأمر صحيحا، في بعض الأحيان تلك النقاشات تستعمل من بعض الأندية لتقليل السعر، لكن الآن؟ سيكون هناك شك دائم في فقير”.

لم تطارد الأندية الكبرى فقير خلال الصيف الجاري مثلما كان عليه الحال في الصيف الماضي، لا ليفربول ولا بايرن ميونيخ ولا أتليتكو مدريد.

حتى ظهرت تقارير تقول إن ميلان ونابولي يراقبان وضع اللاعب، وأظهر أرسنال اهتماما ضعيفا للغاية انتهى سريعا، وفي المقابل فقير لم يعد لديه وكيل يسانده بعد أن فسخ تعاقده مع وكيله السابق جيان بيير بيرناس في مارس الماضي، وحاليا والده واثنين من محامي ليون هم وكلائه.

كان لدى فقير عام وحيد متبقي في عقده، وطوال الموسم المنصرم حاول ليون إقناعه بالبقاء، حتى مع تعيين جونينيو أسطورة النادي كمدير رياضي حاول الأخير أن يقنعه بالاستمرار.

“نبيل لديه مشكلة في تقبل وتفهم أن أفضل خيار له سواء على الصعيد الشخصي أو الاحترافي هو الاستمرار مع ليون، الأمر منوط به سواء قرر البقاء أو الرحيل، لكن إن استمر سنكون سعداء”. جونينيو.

أراد فقير الرحيل وخوض تجربة جديدة، وقرر ليون منحه وداعا يليق به وفضل بيعه لناد كبير لكي يلمع معه.

حسب صحيفة “لو باريسيان” فإن نابولي كان مهتما فقط بخدماته لكن لم يكن ضمن الخيارات المثالية لكارلو أنشيلوتي مدرب الفريق، خاصة وأنه كان يسعى لضم جيمس رودريجيز لاعب ريال مدريد.

ظهر نادي ريال بيتيس بعرض يرضى جميع الأطراف، 20 مليون يورو لليون خاصة مع تبقي عام في عقد اللاعب، و3.5 مليون يورو كراتب سنوي لفقير ما يجعله الأعلى أجرا في النادي، وكذلك ضم شقيقه ياسين صاحب الـ22 عاما وإعارته إلى قادش لتستقر عائلة فقير في جنوب إسبانيا. كل هذا بجانب 50% من قيمة إعادة بيع اللاعب.

ذلك بجانب أن اللاعب سيستمر في التطور في الدوري الإسباني حسب وصف الصحف الفرنسي، في نادي سيكون نجمه الأول ولن يعاني من أي ضغط في المنافسة.

“فقير وجد أن بيتيس مكان مثالي له لكي يعوض فشل انتقاله لليفربول”.

فقير نفسه قال في وقت سابق “إنني لم أقدم موسما كبيرا كالذي سبقه” فقط سجل بعض الأهداف الجيدة في دوري الأبطال ضد مانشستر سيتي وشاختار دونتيسك وهوفنهايم، لكنه لم يقدم شيئا ضد برشلونة في الخسارة بنتيجة 5-1 في دور الـ16 كما أنه لم يشارك في الذهاب.

لم يلفت إليه الأنظار مثلما فعل في موسم 2017-2018، بجانب بعض الإصابات والكثير من التفكير حول مستقبله الذين حالوا دون حدوث ذلك.

سواء كانت الإصابة السبب أو البحث عن تحد جديد، احتاج فقير لإعادة اكتشاف نفسه أخرى بعد تعثر صفقة انضمامه لليفربول خلال الصيف الماضي، وما يبدو منطقيا في الصفقة هي البعد عن الضغوط وكونه نجم الفريق الأول وبالطبع مميزات الصفقة كل ذلك يجعلها أكثر منطقية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك