اخبار

كونتي يطالب بمواجهة المجموعات المتطرفة للوفاق

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

إيوان ليبيا – وكالات :

نشرت كل من وكالة ” نوڤا الإيطالية ومواطنتها صحيفة ” الماسيجيرو ” تفاصيل عن فحوى مباحثات رئيس الحكومة ” جوزيبي كونتي ”  مع رئيس الرئاسي فائز السراج المجلس خلال لقائهم اليوم الأربعاء في العاصمة روما.

ونقلت الوكالة والصحف الإيطالية عن مسؤولين إيطاليين من يعملون مع كونتي قوله : ” تظل الأزمة الليبية سبب قلق كبير للحكومة الإيطالية وحلها يمثل اهتمامًا كبير لها  ” .

كما أكد ذات المسؤولين لوسائل الإعلام الإيطالية هذه تأكيد كونتي للسراج على  أن مصلحة الشعب الليبي كانت و ستبقى أساس العمل للحكومة الإيطالية .

وأضافت أن كونتي أكد أيضاً بأن الإرهاب مصدر قلق دولي داعيًا السراج وكما حدث في مناسبات سابقة لبذل جهد كبير وأكبر لمواجهة التيارات المتطرفة الموجودة بين الميليشيات ، في إشارة للقوات التابعة له .

وأبلغ رئيس الوزراء الإيطالي السراج دعمه لحكومة الوفاق الوطني  لكنها في نفس الوقت  – أي الحكومة – لا يمكنها إلا أن تعتبر الممثلين الليبيين من برقة محاورين أساسين في البحث عن حل السياسي ، وفقاً للوكالة نفسها .

وفي سياق متصل كشف كونتي للسراج عن وجود ما أسماها ” حساسية شديدة لدى الرأي العام الإيطالي  ” تجاه الظروف الإنسانية الخطيرة وقضايا الهجرة وإدارة مراكز احتجاز المهاجرين غير الشرعيين الواقعة تحت سلطة الرئاسي .

وعن موقف الحكومة الإيطالية في هذا الصدد ، فقد أكد كونتي حثها على تعزيز التعاون مع وكالات الأمم المتحدة على أرض الواقع منذ فترة طويلة وتشجيعها على تجديد الدعم على جميع المستويات الوطنية والدولية ، معرباً عن أمله في أن يضمن السراج إحساس قوي بالمسؤولية .

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليق

  • كونتى طلعت حمار مثل السراج فكيف يتخلص زعيم عصابة من مليشيات بدونها يصبح عاريا فانت كمن يطلب من زعيم المافيا الايطالية التخلص من المافيا فى ايطاليا اما انت اهبل او بتستهبل فحل المشكلة بتمكين الجيش الوطنى من دحر المليشيات فى طرابلس وتنفيذ خارطة الطريق التى اعلن عنها لاقامة دولة مدنية واجراء الانتخابات ولم يفكر مطلقا الجيش الوطنى فى حكم عسكرى مطلق يتجاهل الانتخابات على غرار نظام القذافى بل هم يريدون فقط وجود جيش قوى يحمى الديمقراطية مثل السودان والدليل على انهم جادون فى اقامة دولة مدنية وجود حكومة مدنية مؤقتة برئاسة عبدالله الثنى تحظى بثقة البرلمان وكان يحظى من قبل بثقة المؤتمر العام وكان اخر رئيس وزراء فى طرابلس ويمثل الثورة فلو كان الجيش ضد الثورة والدولة المدنية لعين بدلا من لواء رئيسا للوزراء وهذا ردا على الاغبياء الذين يرددون اسطوانة مشروخة عن حكم العسكر الغير موجود الا عندهم تحت سيطرة المليشيات وسجونها الرهيبة النازية التى كشف بعض اسرارها اعلامى وطنى من مصراطة هو محمد محيسن وليبيا فى حاجة الى مثل هؤلاء الوطنيين الشرفاء ليتصدوا للخوان الخونة وعملاء قطرائيل