اخبار

رئيسة المفوضية الأوروبية المقبلة: على أوروبا تعلم لغة القوة

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

قالت رئيسة المفوضية الأوروبية المقبلة، أورزولا فون دير لاين، إن على أوروبا أن تظهر بصورة أكثر قوة في العالم.

وقالت وزيرة الدفاع الألمانية السابقة فون دير لاين، اليوم الجمعة، في برلين، ضمن كلمة خلال فعالية لمؤسسة كونراد أديناور، نشرت قبل إلقائها: “على أوروبا أن تتعلم لغة القوة، وهذا يعني من جهة أن تبني عضلاتها في المجالات التي اعتمدنا كثيرا على الآخرين فيها – كسياسة الأمن، ويعني من جهة أخرى استخدام القوة المتاحة بصورة أكثر فاعلية فيما يتعلق بالمصالح الأوروبية”.
وذكرت فون دير لاين مثالا على ذلك هو السياسة التجارية، مشيرة إلى أن الصين مثلا تعد شريكا تجاريا هاما بالنسبة لأوروبا، ولكن على العكس فإن الاتحاد الأوروبي هو أكبر شريك تجاري لبكين.
وقالت فون دير لاين: يمكننا التأثير في الظروف التي نتعامل فيها تجاريا”، مشيرة إلى أن هذا يحدث بالفعل، ولذا فأوروبا سعيدة بأي شركة أجنبية تشارك في المناقصات التي تطرح في الاتحاد الأوروبي ، سواء كانت في مجال إنشاء الطرق السريعة أو خطوط الطاقة.
أضافت فون دير لاين قائلة: “لكننا سنحرص في المستقبل على أن نولي المزيد من الاهتمام لضمان التزام هذه الشركات بمعاييرنا، مثل ظروف العمل ولوائح حماية البيئية”.
ودعت فون دير لاين أوروبا للتأمل في عوامل قوتها، مشيرة إلى أنه لا يوجد سبب لليأس، “فأوروبا أصبحت اليوم أكثر جاذبية مما تعتقد هي”، وقد تكون أوروبا من حيث سكانها أقدم وأقل عددا، “لكن لدينا شيئا لا يقدر بثمن: دولة القانون، والحرية، والديمقراطية والانفتاح على العديد من أنماط الحياة ، وهذا ما لا يجده الشباب في الصين أو روسيا”. وأبدت رئيسة المفوضية الأوروبية الجديدة تأييدها “لسياسة التوسع الاستراتيجي” في أوروبا، وقالت “إن منطقة غرب البلقان لديها جوانب تصب في مصلحتنا، ونحن نشترك معها في الانتماء لقارة واحدة وتاريخ واحد وثقافة واحدة ونفس التحديات”. وأوضحت فون دير لاين أن مباحثات الانضمام للاتحاد الأوروبي يجب أن تبدأ مع مقدونيا الشمالية وألبانيا، مشيرة إلى أن الدولتين وفتا بجميع المتطلبات، وحذرت قائلة: “إذا لم نقدم نحن من جانبنا الإمكانية لدول غرب البلقان فسوف يتدخل آخرون لسد هذه الثغرة سواء كانت الصين أو روسيا أو تركيا أو السعودية.”

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك