اخبار

سفير مصر لدى التشيك يبحث مع وزير الصناعة والتجارة دفع العلاقات التجارية والاستثمار بين البلدين

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

بحث السفير، سعيد هندام، سفير مصر لدي جمهورية التشيك مع وزير الصناعة والتجارة (كاريل هافليتشيك) سبل دفع العلاقات التجارية و الاستثمارية بين البلدين وقد أعرب هافليتشيك وزير الصناعة التشيكي عن رغبة بلاده في زيادة حجم التبادل التجاري.
وتناول الجانبان سبل الاستثمارات بين البلدين، خصوصًا التي تتيحها مصر في مجالات التعدين و الصناعة والمناطق الصناعية الحرة وسلاسل القيمة المضافة، وإدارة المخالفات وسياسات المياه وتوليد الكهرباء من الطاقة المتجددة وصناعة السيارات والصناعات المغذية لها.
واستعرض السفير سعيد هندام خلال اللقاء خطة بلاده الخاصة بالكهرباء وتنوع مصادر الطاقة في هذا الصدد، ومنها الطاقة المتجددة من مصادر الرياح، والطاقة الشمسية وتمتع مصر بأكبر محطة لتوليد الطاقة الشمسية في العالم في منطقة (بن بان)، وهو المشروع العملاق الذي تم تنفيذه بنظام تعريفة التغذية، والاتجاه إلى تنوع مصادر الطاقة.
كما استعرض ما يتعلق بإنشاء منتدى شرق المتوسط للغاز، وما توفرة مصر من قدرات تصديرية لغاز شرق المتوسط إلى أوروبا، فضلا عن الفرص الاستثمارية المتاحة في مجالات صناعة البتروكيماويات والأسمدة لتحقيق القيمة المضافة للثروات المعدنية في مصر، داعيا الشركات التشيكية للاستثمار في مصر في تلك المجالات.
وأبدى كاريل هافليتشيك وزير الصناعة التشيكي اهتمامه بالتعرف على ما أنجزته مصر في شأن بناء محطة توليد الكهرباء بالطاقة النووية في الضبعة وحجم الطاقة المستهدفة منها ومدة التنفيذ بالنظر إلى الاستعدادات التشيكية لإحلال مفاعلات نووية محل التي تقادمت. وأكد وزير الصناعة التشيكي خلال اللقاء، أهمية التعاون بين الشركات التشيكية المنتجة لخطوط نقل البترول والغاز وشركة بتروجيت المصرية المتخصصة في أنابيب البترول والغاز عالميا، وقد تم الاتفاق على انعقاد اللجنة الاقتصادية والتجارية المشتركة بين البلدين على المستوى الوزاري، وكذلك انعقاد اللجنة المشتركة في دورتها الثانية خلال شهر فبراير القادم في براج. وتناولت مارتينا توبيروفا، نائبة وزير الصناعة والتجارة التشيكي في الاجتماع أهمية انعقاد مجلس الاعمال المصري التشيكي علي هامش أعمال اللجنة الاقتصادية المشتركة في شهر فبراير ٢٠٢٠، وتم الاتفاق على تشكيل لجنة للإعداد تضم خبراء لمتابعة نتائج الدورة السابقة وتحديد الأنشطة الاقتصادية المستهدفة خلال اجتماعات الدورة الثانية، وتعكف لجنة الخبراء على إعداد مسودة توسيع نطاق عمل اللجنة المشتركة للتتواكب مع التطلعات للتعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك