اخبار

الرئاسي: سنضطر إلى إعادة النظر في المشاركة بأي حوار

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات :

قال المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق إنه «سيكون مضطرا إلى إعادة النظر في مشاركته في أي حوارات بسبب خروقات» قوات القيادة العامة.

وحمل المجلس رعاة الهدنة «المسؤولية عن عدم التزام الطرف الآخر»، مضيفا: «لقد وقعنا وقف إطلاق النار استجابة لتدخلهم وتقديرا لمكانتهم»، حسب بيان المكتب الإعلامي لرئيس المجلس على صفحته في موقع التواصل «فيسبوك»، اليوم الإثنين.

ودعا البيان الذين شاركوا في مؤتمر برلين حول ليبيا إلى «تحمل مسؤولياتهم تجاه خروقات الهدنة ومقررات المؤتمر» من طرف قوات القيادة العامة.

وقال إن قوات القيادة العامة «خرقت الهدنة، حيث تساقطت صواريخها على منطقتي عرادة وسوق الجمعة ومطار معيتيقة المدني في طرابلس»، مضيفا أنها «نفذت مع مرتزقة هجوما برا على مناطق أبو قرين والقداحية والوشكة، مدعومة بطيران أجنبي».

وأمس الأحد، تحدث الناطق باسم قوات القيادة العامة اللواء أحمد المسماري، عن تنفيذ قواته «عملية استباقية» في أبو قرين، مشددا على أنها «لا تعد خرقا لوقف إطلاق النار».

وأوضح المسماري في مؤتمر صحفي، أنه لا مساعي لتطوير الهجوم أو القيام بعمليات عسكرية تقديرا لـ«بعض المواقف الدولية»، ولعدم سقوط مزيد من الشباب في الحرب.

وقبل تلك التصريحات، أعلن الناطق باسم القوات التابعة لحكومة الوفاق، العقيد محمد قنونو، إن قواته دمّرت و سيطرت على عدد من الآليات المسلحة التابعة للقيادة العامة التي حاولت التقدم تجاه أبوقرين (جنوب مصراتة).

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك