ليبيا نيوز

اللواء أحمد المسماري: إحتجاز مرتزقة سوريين داخل قاعدة معيتيقة للإشتباه بأنهم مصابين بوباء كورونا

طرابلس 25 مارس 2020 (وال) _ قال الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية اللواء أحمد المسماري، إن مصادر موثوقة قد أكدت له إحتجاز داخل قاعدة معيتيقة الجوية عدد 16 إلى 20 عنصر من المرتزقة السوريين، للإشتباه بأنهم مصابين بوباء كورونا، وتم نقلهم إلى معسكر الرحبة في تاجوراء.

وتابع المسماري إن القيادة العامة وهي تتابع في هؤلاء، تؤكد أن صحة وسلامة الليبيين أولوية قصوى لها، ولن تنتظر إذناً من أحد لحماية شعبها من الارهاب والأوبئة والعابثين بأمن وسلامة الوطن. (وال _ طرابلس) ه ع

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال

وكالة الانباء الليبية وال

أضف تعليقـك

تعليقات

  • السلفية الصهيونية شنت حرب على رسول الله وأولياء الله

    ولم تكتفى السلفية الصهيونية بمحاربة رسول الله وآل بيت رسول الله صلى اله عليه وسلم وتدمير جميع الأرث النبوي مع تغير لأسماء ابواب مكة المكرمة ولم يكتفوا بذلك فجعلوا بيت النبوة ومهبط الوحي مكان للحمامات لتأتي إليه أمة المنافقين لرمي فضلاتهم فيها وطمس جميع معالم النبوية مع محاربة آل بيته .. مع تغير نصب الشيطان الاكبر والاصغر مع تغير الصفا والمرؤة ووضع لهذه الامة المعلونة نصب الشيطان على جبل عرفة ليتبركوا به.
    ولم يتوقفوا عند هذا الحد بل قاموا بمحاربة أولياء الله وتدمير أضرحتهم ونبش قبورهم، ورد تحذير في أحاديث النبي محمد، وذلك كما في الحديث القدسي : (من عادى لي ولياً فقد ءاذنته بالحرب ) .. ونطلقت السلفية الصهيونية بكافة البلدان الأسلامية كيف فيروي كورونا لشن حرب على أولياء الله بعدما أنتهت من رسول الله صلى الله عليه وسلم وآثاره النبوية وآل بيته وتغير معالم الحج من نصب الشيطان الى الحمامات وهدم وطمس المعالم الاسلامية … فلم تكتفي السلفية الصهيونية بهذا كله بل شنت الحرب على جميع أولياء الله بكافة البلدان الاسلامية خدمة للماسونية الصهيونية التابعين لها … السلفية الصهيونية التي منعت الذكر الجماعي والدعاء الجماعي والتسبيح والغاء المسبحة من المساجد فاليوم يقومون بإغلاق المساجد ومنع ذكر الله فيها ولكن نقولوا لمن يحذوا حذوهم بكافة البلدان الاسلامية .
    أستعدوا لوباء كورونا المسلط عليكم من الله العزيز الجبار يأمن أعلنتم الحرب عن رسول الله وآل بيته وأولياء الله بكافة الكورة الأرضية … وإذا كنتم تعتقدون بإجراءاتكم بغلق المساجد وحظر التجول وأغلاق الطرق والشوارع تحميكم من فيروس كورونا فهذه ايطاليا كلهم في بيوتهم وكل يوم تسجل حالات أصابة جديدة وأم الصين إذا كانت تعتقد بأنها أنتصرت على فيروس كورونا وتركضون خلفها بنفس الاجراءات نقولوا لها عليها الاستعداد للموجة الثانية من الفيروس ومعها العالم كلها … وستكون السعودية عبرة للأمة الاسلامية والعربية وكر السلفية الصهيونية ومستنقع الماسونية الشيطانية ومعها الامارات والكويت وقطر وتركيا ومصر وألاردن الذين يعملون على عزة الشيطان ونصرة أسرائيل.
    والنسبة لليبيا سنرى موت جميع القيادات السياسية والدينية والعسكرية والاقتصادية والتجارية والقضائية والمصرفية والمالية والوزارية والسلفية الصهيونية التي تعمل على تدمير الشعب الليبي بكافة الوسائل الماسونية التي يقدمون لها الدعم المالي والاقتصادي مقابل البقاء في مناصبهم من 1969حتى 2020 فنقولوا لهم أستعدوا لوباء فيروس كورونا قبل الضعفاء والمساكين والمحتاجين والمغلوبين على أمرهم سوف نرى وعد الله فيكم … تصديقا لقول الله عزوجل ” سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (53)” .
    ستكون مملكة السلفية الصهيونية (السعودية) دولة الشيطان والدولة الثانية الذي أحرق الشيطان فيه نفسه هي تونس لحرق الأمة الاسلامية معهم قطر وتركيا سيكونوا عبرة لمن لايعتبر بإذن الله ولكل من يطبل مع اليهود والنصارى … أستعدوا لحرب الله يأمن أعلنتم الحرب على رسول الله وآل بيته وأولياء الله والقادم أعظم من الله .
    “اللهم أنى أشكو إليك ظهور البغي والفساد” .
    اللهم فأشهد فقد بلغنا عبيدك ..