ليبيا نيوز

الخارجية الأمريكية تعلن عن مكافأة 3 ملايين دولار للقبض على محمد رمضان

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

أعلن برنامج المكافآت من أجل العدالة التابع ل وزارة الخارجية الأمريكية ، عن مكافأة تصل إلى 3 ملايين دولار مقابل المعلومات التي تؤدي إلى تحديد مكان أو تحديد محمد خضر موسى رمضان ، وهو قائد بارز وداعية رئيسي لنظيم داعش الإرهابي.
وُلِد محمد رمضان ، المعروف أيضًا باسم أبو بكر الغريب ، في الأردن ، وهو واحد من أقدم مسئولي الإعلام في خدمة داعش ويشرف على العمليات الإعلامية اليومية للمجموعة، بما في ذلك إدارة المحتوى من شبكة داعش العالمية المنتشرة.
لعب رمضان دورًا رئيسيًا في عمليات الدعاية التي يقوم بها تنظيم داعش لتطرف الأفراد وتجنيدهم وتحريضهم في جميع أنحاء العالم.

كما أشرف على تخطيط وتنسيق وإنتاج العديد من مقاطع الفيديو الدعائية والمنشورات والمنصات عبر الإنترنت التي تضمنت مشاهد وحشية وقاسية للتعذيب والإعدام الجماعي للمدنيين الأبرياء.
برنامج المكافآت من أجل العدالة هو أداة فعالة لإنفاذ القانون ويديره خدمة الأمن الدبلوماسي ب وزارة الخارجية الأمريكية ، منذ إنشائه في عام 1984 ، دفع البرنامج ما يزيد عن 150 مليون دولار لأكثر من 100 شخص قدموا معلومات عملية ساعدت في تقديم الإرهابيين إلى العدالة أو منع أعمال الإرهاب الدولي في جميع أنحاء العالم.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليق

  • حركات امريكانى مضحة فزعيم الارهاب العالمى والذى يدير داعش برعاية امريكية هو مجرم الحرب رجب طيب اردوغان فهو ينقل الدواعش علنا من سوريا عبر تركيا فى طائرات وسفن مدنية مع اسلحتهم وهى جريمة حرب طبقا للقانون الدولى وموثقة حيث اعترف طاقم سفينة نانا اللبنانية بهذه الجريمة امام القضاء الايطالى ويوجد اسرى من داعش الذين نقلهم اردوغان يمكن التحقيق معهم لتوثيق الجريمة التى يرعاها الامريكان بضوء اخضر من ترامب للمجرم اردوغان وان كانا سيفلتا من العقاب فى الدنيا فانهما لن يفلتا من عدالة السماء والبداية جائحة الكورونا والقادم اسوأ لهما