اخبار

باحثون.. تنظيم الدولة يزج بمزيد من الأطفال في معاركه

زاد تنظيم الدولة من استخدام الأطفال في العمليات الانتحارية

 

وكالات

قالت دراسة أعدها باحثون أميركيون إن تنظيم الدولة وسّع بشكل غير مسبوق عمليات تجنيد الأطفال والقاصرين، كما أشارت إلى أن التنظيم زاد من عدد المشاركين منهم في العمليات الانتحارية.

وبحثت الدراسة حالة 89 طفلا وقاصرا قتلوا في معارك التنظيم.

وأوضحت أن مصدر بيانات الدراسة هو إعلانات تنظيم الدولة بشأن الأطفال، مثل التغريدات المنشورة على موقع تويتر، ورسائل على تطبيق تيليغرام، وفق ما أفادت صحيفة “غارديان” البريطانية الجمعة.

وأعد الدراسة باحثون في جامعة ولاية جورجيا الأميركية، الذين قالوا أيضا إن هؤلاء الأطفال والقاصرين جاءوا من 14 بلدا، كما كشفوا أن نحو ثلثي الأطفال القتلى تتراوح أعمارهم بين 12-16 عاما.

وامتدت الدراسة لفترة تقترب من 13 شهرا، منذ بداية يناير 2015 وحتى نهاية يناير 2016.

وأوضحت أن معدل مقتل الأطفال (تحت 18 عاما) الذين يجندهم التنظيم المتطرف، زاد بمعدل الضعف خلال فترة الدراسة، مضيفة أن 39 في المئة منهم قتلوا خلال تنفيذهم هجمات بسيارات مفخخة، في حين قتل 33 في المئة أثناء معارك.

وقالت إن عدد الهجمات الانتحارية التي نفذها الأطفال تضاعف 3 مرات في يناير 2016، مقارنة بيناير من العام السابق.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع عين ليبيا

عن مصدر الخبر

عين ليبيا

عين ليبيا

أضف تعليقـك