ليبيا نيوز

فلسطين وتونس والأردن تدعو المجتمع الدولي للتحرك لوقف الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة

نددت كل من فلسطين وتونس والأردن، الجمعة، بالهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة، وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل من أجل وقف الهجوم وحماية الشعب الفلسطيني.

القاهرة – سبوتنيك. وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان، إنها “تدين بأشد العبارات العدوان الغاشم الذي بدأته وتشنه دولة الاحتلال على أهلنا في قطاع غزة”، مطالبة المجتمع الدولي بسرعة التحرك لإجبار إسرائيل على وقف هجومها على قطاع غزة فورا.
واعتبرت الخارجية الفلسطينية بحسب البيان أن الهجوم يعتبر امتدادا “للعدوان الشامل” الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني وأرضه وحقوقه الوطنية العادلة والمشروعة، سواء في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، أو قطاع غزة.
الجيش الإسرائيلي يهاجم راجمات صواريخ للجهاد الإسلامي بقطاع غزة.. فيديو
وأكدت الخارجية الفلسطينية حسب البيان على حق الشعب الفلسطيني الذي يتعرض لعمليات القتل والتدمير في الدفاع عن نفسه، معربة عن تحيتها الجهود المصرية والعربية المبذولة لوقف التصعيد الإسرائيلي.
في سياق متصل، دعت وزارة الخارجية الأردنية، على لسان متحدثها الرسمي، هيثم ابو الفول، إلى “ضرورة الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي المدان على قطاع غزة”.
وطالبت الخارجية الأردنية في بيان، المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والفاعل لوقف التصعيد وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني، محذرة من “التبعات الخطيرة للتصعيد الإسرائيلي وترويع المدنيين الذي لن يؤدي إلا لزيادة التوتر والعنف وتعميق بيئة اليأس”.
بدورها، أعربت وزارة الخارجية التونسية، عن إدانتها للهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي أسفر عن عدد من القتلى والجرحى بينهم أطفال.
ودعت الخارجية التونسية في بيان المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليتها القانونية والأخلاقية إزاء الشعب الفلسطيني، مؤكدة “على ضرورة توفير الحماية الدّولية اللازمة له والتصدي لجرائم المحتل ومنعه من التصرف كقوة فوق المحاسبة وفوق المواثيق الأممية”.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، يائير لابيد، أعلن في وقت سابق الجمعة، إطلاق عملية عسكرية في قطاع غزة، للقضاء على “تهديدات وشيكة” من القطاع، وذلك بعد أيام من تبادل التهديدات بين القيادة الإسرائيلية، وحركة “الجهاد الإسلامي” في قطاع غزة، عقب احتجاز السلطات الإسرائيلية القيادي بالحركة بسام السعدي.
واستهدف الجيش الإسرائيلي، في وقت سابق من يوم الجمعة، مقار لحركة الجهاد الإسلامي أسفرت عن مقتل القيادي البارز في الحركة ومسؤول منطقة شمال القطاع، تيسير الجعبري، حيث بررت قيادة الجيش الإسرائيلي الهجوم بأن الحركة كانت تهدف لشن هجمات على إسرائيل.
هذا وشنت طائرات حربية إسرائيلية، غارات على مناطق متفرقة في قطاع غزة، راح ضحيتها حتى الآن، 10 قتلى بينهم طفلة، وأكثر من 65 مصابا.
وردا على الهجوم، أعلنت حركة “سرايا القدس” الذراع العسكري لحركة “الجهاد الإسلامي” إطلاق نحو 100 صاروخ باتجاه إسرائيل ردا على مقتل الجعبري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي