اخبار

مقتل الاخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية

قتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية، كيم يونغ أون في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

ولم تقل الشرطة الماليزية غير أن رجلا كوريا كان ينتظر طائرته المتجهة إلى ماكاو يوم الاثنين سقط على الأرض بسبب المرض، ثم توفي خلال نقله إلى المستشفى.

ولم تؤكد الشرطة أنه هو كيم يونغ-نام، البالغ من العمر 45 عاما.

ويفيد تقرير بثته محطة تليفزيون تشوسون الكورية الجنوبية بأن امرأتين – يعتقد أنهما من كوريا الشمالية – سممتا كيم في المطار.

ويعتقد أن كيم يونغ-نام، وهو نجل كيم يونغ-إيل، قد فر من كوريا الشمالية بعد تولي كيم يونغ-أون قيادة البلاد وتجاوزه هو.

وكانت مصادر حكومية في كوريا الجنوبية – لم يكشف عن هويتها – قد قالت لوسائل الإعلام إنه “قتل”.

وفي عام 2001 قبض على كيم وهو يحاول دخول اليابان باستخدام جواز سفر مزورا. وقال للمسؤولين وقتها إنه كان يعتزم زيارة ديزني لاند في طوكيو.

وكان ينظر إليه في فترة على أنه الخليفة الحقيقي للزعيم كيم يونغ-إيل، وقيل إنه لم يعد الخليفة المفضل لدى والده بعد تلك الحادثة.

وقد اختير أخيه الأصغر غير الشقيق لخلافة والده بعد موته في 2011، ومنذ ذلك الحين أخذ كيم يختفي عن الأضواء، ممضيا معظم وقته في الخارج في ماو، وسنغافورا والصين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع قناة ليبيا 24

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا 24

قناة ليبيا 24

أضف تعليقـك