اخبار

تاريخيا.. روسيا تسعى لفك عقدة المجموعات واستعادة بريق الاتحاد السوفييتي

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

تلقي نهائيات كأس العالم 2018 بظلالها شيئًا فشيئًا، ولم يتبق على انطلاقها سوى 24 ساعة، والمزمع إقامتها في روسيا، لأول مرة في تاريخها، في الفترة الممتدة من 14 يونيو إلى 15 يوليو، وستقام مباريات البطولة على 12 ملعبًا، في 11 مدينة، هي موسكو، سان بطرسبورج، كالينينجراد، فولجوجراد، قازان، سمارا، سارانسك، سوتشي، يكاترينبورج، نيجني نوفجورود، إضافة لمدينة روستوف على نهر الدون.

وسيشهد ملعب لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو، غدًا الخميس، انطلاق العرس الكروي العالمي في نسخته الـ21، بإقامة المباراة الافتتاحية بين منتخب البلد المضيف ونظيره السعودي، حيث حل المنتخب الروسي على رأس المجموعة الأولى بصفته البلد المضيف، وبجانبه كل من المنتخب السعودي، والمنتخب الوطني، ومنتخب أوروجواي، وسنسلط الضوء في التقرير التالي على تاريخ روسيا في كأس العالم.

روسيا شاركت في المونديال في أكثر من مناسبة عبر تاريخها الكبير، حيث شاركت في السابق في ثلاث بطولات تحت مسمى روسيا، علاوة على المشاركة في سبع بطولات تحت مسمى الاتحاد السوفييتي خلال الفترة من 1958 إلى 1990.

الانطلاقة

بدأت مشاركات الاتحاد السوفييتي في المونديال، في نسخة 1958 التي أقيمت في السويد، بعد أن وقعوا في المجموعة الرابعة والتي ضمت (البرازيل وإنجلترا والنمسا)، وكانت أول مباراة لهم في المونديال أمام المنتخب الإنجليزي وانتهت (2-2)، واحتل الفريق المركز الثاني بالتساوي مع إنجلترا بالمجموعة التي تصدرتها البرازيل، ليخوض الفريقان مباراة فاصلة ويتغلب الاتحاد السوفييتي على إنجلترا (1-0)، وفي تلك المشاركة خرجوا من الدور ربع نهائي بعد الهزيمة أمام السويد (صاحبة الأرض والجمهور) بنتيجة (2-0)، وخاض الاتحاد السوفييتي 5 مباريات (فاز 2 وتعادل 1 وخسر 2.. مسجلا 5 أهداف بينما استقبلت شباكه 6 أهداف).

وكانت المشاركة الثانية للاتحاد السوفيتي في نسخة 1962 التي أقيمت في تشيلي، وحل الفريق في المجموعة الأولى بجانب يوغوسلافيا وأوروجواي وكولومبيا، وتصدر الاتحاد السوفيتي المجموعة برصيد 5 نقاط، إلا أن المنتخب اصطدم بتشيلي (صاحب الأرض والجمهور) وخسر (2-1)، ليخرج من الدور ربع نهائي للمرة الثانية على التوالي، وخاض الاتحاد السوفيتي 4 مباريات (فاز 2 وتعادل 1 وخسر 1.. مسجلآ 9 أهداف فيما استقبلت شباكه 7 أهداف).

الإنجاز الكبير

وشهدت المشاركة الثالثة للاتحاد السوفييتي في نسخة 1966 في إنجلترا، الإنجاز الأكبر عبر تاريخها تحت المسميين، ووقع الاتحاد السوفييتي في المجموعة الرابعة التي ضمت (كوريا الشمالية وإيطاليا وتشيلي)، وتصدر الاتحاد السوفييتي المجموعة، ليواجه في الدور ربع النهائي منتخب المجر ويتغلب عليه (2-1)، ومن ثم يصعد للدور نصف النهائي للمرة الأولى في تاريخه إلا أنه اصطدم بمنتخب ألمانيا الغربية وخسر (2-1)، ليواجه البرتغال في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، ويخسر أيضًا (2-1)، وخاض الاتحاد السوفييتي 6 مباريات (فاز 4 وخسر 2.. مسجلًا 10 أهداف بينما استقبلت شباكه 6 أهداف).

وشهد مونديال 1970 الذي أقيم في المكسيك، المشاركة الرابع للاتحاد السوفييتي، ووقعت في المجموعة الأولى التي ضمت المكسيك وبلجيكا وسلفادور، وتصدر الاتحاد السوفييتي المجموعة، ومن ثم واجة في الدور ربع النهائي الأوروجواي لتخسر (1-0)، وخاض الاتحاد السوفييتي 4 مباريات (فاز 2 وتعادل 1 وخسر 1.. مسجلًا 6 أهداف بينما استقبلت شباكه هدفين).

عودة بعد غياب

غاب الاتحاد السوفييتي عن سماء المونديال في نسختي 1974 في ألمانيا و1978 في الأرجنتين، وحملت المشاركة في مونديال 1982 بإسبانيا، الرقم 5 في تاريخ الاتحاد السوفييتي، ووقع المنتخب في المجموعة السادسة بجانب البرازيل وأسكتلندا ونيوزلندا، وحل الفريق في المركز الثاني خلف أوروجواي، ليصعد للدور الثاني ويقع في المجموعة الأولى بجانب بولندا وبلجيكا، إلا أنه حل ثانيًا ليخرج من المونديال، وخاض الاتحاد السوفييتي 5 مباريات (فاز 2 وتعادل 2 وخسر 1.. مسجلًا 7 أهداف بينما استقبلت شباكه 4 أهداف).

 

وفي مونديال 1986 والتي احتضنته المكسيك، شارك الاتحاد السوفييتي ووقع في المجموعة الثالثة بجانب فرنسا والمجر وكندا، وتصدر الفريق المجموعة برصيد 5 نقاط، وصعد للدور الـ16 ليواجه منتخب بلجيكا، إلا أنه خسر (4-3)، وخاض الاتحاد السوفييتي 4 مباريات (فاز 2 وتعادل 2 وخسر 1.. مسجلًا 12 هدفًا بينما استقبلت شباكه 5 أهداف).

وشهد مونديال 1990 في إيطاليا، المشاركة الأخير تحت اسم الاتحاد السوفييتي، وحل المنتخب في المجموعة الثانية مع الكاميرون ورومانيا والأرجنتين، وتذيل المنتخب المجموعة بنقطتين، وخاض الاتحاد السوفييتي 3 مباريات (فاز 1 وخسر 2.. مسجلًا 4 أهداف واستقبلت شباكه مثلها).

روسيا للمرة الأولى

كانت المشاركة الأولى للمنتخب تحت مسمى روسيا، في بطولة 1994 والتي أقيمت في الولايات المتحدة الأمريكية، ووقعت روسيا في المجموعة الثانية برفقة البرازيل والسويد والكاميرون، واحتل الفريق المركز الثالث برصيد 3 نقاط، وخاضت روسيا 3 مباريات (فازت 1 وخسرت 2.. مسجلة 7 أهداف واستقبلت شباكها 6 أهداف).

غابت روسيا عن مونديال 1998 الذي أقيم في فرنسا، وكانت المشاركة في مونديال 2002 في كوريا واليابان، رقم 9 بشكل عام، ووقعت روسيا في المجموعة الثامنة بجانب اليابان وبلجيكا وتونس، واحتل الفريق المركز الثالث برصيد 3 نقاط للمرة الثانية على التوالي، وخاضت روسيا 3 مباريات (فازت 1 وخسرت 2.. وسجلت 4 أهداف واستقبلت مثلها).

شهد مونديال 2014 الذي أقيم بالبرازيل المشاركة العاشرة لروسيا بشكل عام، ووقعت روسيا في المجموعة الثامنة بجانب بلجيكا والجزائر وكوريا الجنوبية، واحتلت روسيا المركز الثالث للمرة الثالثة على التوالي، وخاضت روسيا 3 مباريات (تعادلت 1 وخسرت 2.. وسجلت هدفين بينما استقبلت 3 أهداف).

أرقام روسيا في المونديال

وتشير الأرقام إلى أن مشاركة روسيا القادمة ستكون الـ11 في تاريخها تحت مسمى روسيا والاتحاد السوفييتي، وخاضت في مجموعة مشاركتها 40 مباراة، فازت في 17 مباراة وتعادلت 8 مباريات وخسرت 15 مباراة، وسجلت 66 هدفًا بينما تلقت شباكها 47 هدفًا.

لذلك يسعى المنتخب الروسي بقيادة مديره الفني تشيرتشوف ستانيسلاف، لتحقيق إنجاز جديد والوصول لأبعد نقطة، خصوصًا وأن الفريق يلعب على أرضه ووسط جمهوره في المونديال للمرة الأولى.

أرقام قياسية لروسيا في المونديال

– يعد الروسي أوليج سالينكو أكثر لاعب سجل أهداف في مباراة واحدة في المونديال حيث سجل خمسة أهداف أمام الكاميرون في بطولة 1994.

– يعد الكاميروني روجيه ميلا (42 عامًا وشهر 8 أيام) أكبر لاعب سنا ينجح بهز الشباك في المونديال، وذلك حين سجل الهدف في شباك ستانيسلاف تشيرتشيسوف (حارس روسيا السابق والمدير الفني الحالي للدب الروسي)، ولذك في بطولة 1994. 

– يعد الروسي سيرجي جورلوكوفيتش أسرع لاعب يتلقى بطاقة صفراء في تاريخ كأس العالم، وذلك خلال مواجه السويد في بطولة 1994، وتلقى البطاقة الصفراء في الدقيقة الأولى، ويتقاسمه في هذا الرقم الإيطالي جامبييرو ماريني أمام منتخب بولندا في مونديال 1982.

– يعد الاتحاد السوفييتي المنتخب الوحيد الذي تلقى هدفًا من ركلة ركنية (مباشرةً) في تاريخ المونديال، وذلك حين سجل الكولومبي ماركوس كول الهدف بطولة 1962.

– مباراة الاتحاد السوفييتي أمام كولومبيا في مونديال 1962، أكثر مباراة انتهت بالتعادل وشهدت تسجيلا للأهداف حيث انتهت (4-4)، ويتقاسمها في هذا الرقم لقاء إنجلترا وبلجيكا (4-4) الذي أقيم في مونديال 1954.

– شهدت مباراة الاتحاد السوفييتي أمام كولومبيا في مونديال 1962، أفضل عودة في تاريخ المونديال لإنهاء المباراة بتعادل، حيث كان يتقدم الاتحاد السوفييتي (3-0) إلا أن المباراة انتهت (4-4).

– تقاسم فالنتين كوزميخ إيفانوف جائزة هداف مونديال1962 برصيد أربعة أهداف، مع خمسة لاعبين آخرين هم فافا ودرازين يركوفيتش وفلوريان ألبرت وليونيل سانشيز وجارينشيا.

– تقاسم الروسي سيرجي جورلوكوفيتش جائزة هداف مونديال 1994، مع البلغاري خريستو ستويتشكوف، حيث أحرز كل منهما 6 أهداف.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك