اخبار

زعيم جماعة إرهابية في منطقة الساحل يسلم نفسه للجيش جنوبي الجزائر

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

أفادت وزارة الدفاع الوطني في الجزائر، بأن إرهابيا وصفته بـ "الخطير"، وهو زعيم إحدى الجماعات المسلحة في منطقة الساحل، سلم نفسه اليوم السبت، للسلطات العسكرية بولاية تمنراست أقصى جنوبي الجزائر.

وأوضحت الوزارة في موقعها الرسمي على الإنترنت، أن الأمر يتعلق بالمسمى آبزو عيسى المدعو "سلطان ولد بادي"، الذي التحق بالجماعات الإرهابية الناشطة بمنطقة الساحل عام 2006، وأنه يعد من أبرز مسئوليها.

وأشار المصدرنفسه، إلى أنه جرى ضبط بندقية رشاشة من نوع "إف إم"، وخزنة ذخيرة مملوءة، ومسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف، و250 طلقة من مختلف العيارات، كانت بحوزة الإرهابي المذكور.

وقالت وزارة الدفاع، إن هذه العملية تأتي لتعزز حصيلة النتائج الإيجابية المحققة في إطار مكافحة الإرهاب، كما تشهد على نجاعة مختلف المساعي الهادفة إلى القضاء على ظاهرة الإرهاب في الجزائر.

من جهة أخرى، دمرت مفارز للجيش في اليومين الأخيرين، ثلاثة مخابئ للإرهابيين خلال عمليات بحث وتفتيش بولاية عين الدفلى 140/ كيلومترًا غربي العاصمة الجزائر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك