اخبار

تظاهر الآلاف في رومانيا احتجاجا على الفساد لليوم الثاني

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

شارك آلاف الرومانيين، أمس السبت، مرة أخرى، في مظاهرات مناهضة للفساد، في بوخارست، بعد يوم واحد من حصول 450 شخصًا على الأقل، على عناية طبية بسبب إصابات لحقت بهم خلال اشتباكات بين متظاهرين والشرطة.

وطالب المنظمون الحكومة بالاستقالة، بسبب تشريع وإجراءات صدرت مؤخرًا، يقولون، إنه جرى صياغتها على نحو يحقق مصالح الساسة الفاسدين.

ودعا المتظاهرون إلى مقاضاة مرتكبي أعمال العنف التي وقعت في الليلة السابقة.

وذكرت وكالة أنباء "ميديافاكس" أن 452 شخصًا، بينهم 35 شرطياً، أصيبوا يوم الجمعة.

وحاولت مجموعة صغيرة اقتحام مكاتب حكومية، واشتبكت مع شرطة مكافحة الشغب.

وانتقد الرئيس كلاوس يوهانيس، وهو خصم للحكومة التي يقودها الحزب الاشتراكي الديمقراطي، ومنتقد صريح لسياستها، رد فعل الشرطة ووصفه "بالوحشي".

وكان الائتلاف الحاكم قد مرر تشريعات تحد من سلطة وكالة مكافحة الفساد، وأقال رئيستها لورا كوفيسي.

يذكر أن رومانيا، إحدى دول الكتلة الشيوعية سابقا، انضمت إلى الاتحاد الأوروبي في عام 2008، ولكنها لا تزال تحت آلية خاصة تراقب وضع إصلاحاتها القضائية ومكافحة الفساد.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك