اخبار

سائرون يقتنص منصب النائب الأول لرئيس البرلمان العراقي .. وطالباني تنسحب

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

نجح تحالف "سائرون" العراقي، بقيادة مقتدى الصدر، في اقتناص منصب النائب الأول لرئيس البرلمان العراقي، حيث قرر أعضاء مجلس النواب، في جلستهم المنعقدة اليوم السبت، اختيار النائب عن حسن كريم، في منصب النائب الأول لمجلس النواب، وذلك بعدما حصل على 210 أصوات، فيما حصلت النائبة عليه فليح على 33 صوتا.

وعقد مجلس النواب، اليوم السبت، جلسة برئاسة محمد علي زيني انتخب خلالها النائب عن الأنبار محمد الحلبوسي لمنصب رئيس المجلس، عن السنة، والنائب حسن كريم لمنصب النائب الأول للرئيس، عن الشيعة، ويتبقى النائب الثاني الذي سيكون من المكون الكردي.

ويعتبر المهندس محمد الحلبوسي، محافظ الأنبار السابق، أصغر رئيسًا لمجلس النواب العراقي على مدار تاريخه، حيث يبلغ عمره 37 سنة فقط، ويعقد عليه العراقيون الآمال في إنقاذ البلاد من الورطة الدستورية التي وقع فيها بتأخر انعقاد المجلس رغم أن النتائج أعلنت في مايو الماضي، وما ترتب عليه من أحداث، حيث أن رئيس المجلس يقع عليه العبء الأكبر في المشاركة في تشكيل الكتلة الأكبر أو كتلة الأغلبية، واختيار رئيس الحكومة والوزراء ورئيس الجمهورية.

من جانب أخر، لاتزال عملية العد والفرز دائرة حتى الآن، لاختيار النائب الثاني لرئيس المجلس، وكشف مصدر نيابي كردي، في تصريحات صحفية عن ثلاثة أسماء مرشحة لشغل ذلك المنصب من المكون الكردي، وهم كل من أحمد حاجي ومثنى أمين وبشير خليل الحداد.

وقد أعلنت آلا طالباني، نجلة الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني، والنائبة عن التحالف الكردستاني انسحابها من الترشح لمنصب النائب الثاني لرئيس البرلمان المحجوز للأكراد، قبل بدء التصويت عليه.

وفي السطور التالية، ننشر السيرة الذاتية للنائب حسن كريم مرشح تحالف سائرون الذي فاز بمنصب النائب الأول لرئيس البرلمان، وإسمه الكامل حسن كريم مطر الكعب، ولد في بغداد ١٩٧١، وحصل على بكالوريوس القانون من جامعة بغداد ١٩٩٥، وماجستير علوم سياسية، وقد شغل عدة مناصب أهمها قائم مقام مدينة الصدر "2"، ورئيس المركز المدني للدراسات والإصلاح القانوني، وعضو الهيئة الإدارية لنادي القوة الجوية منذ ١٠ سنوات.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك