اخبار

عشرة آلاف دينار ليبي لكل شاحنة مهاجرين سريين

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات

اتهم فريق الخبراء الأممي المعني بليبيا «لواء سبل السلام التابع للجيش الليبي» بالتورط في تهريب المهاجرين، رغم أنه مكلف من قبل الجيش الليبي بمكافحة الاتجار على الحدود بين ليبيا والسودان.

وقال فريق الخبراء في تقريره إلى رئيس مجلس الأمن إن «لواء سبل السلام يوفر الحراسة لقوافل المهاجرين من الحدود مع السودان مقابل عشرة آلاف دينار ليبي لكل شاحنة صغيرة، كما يقوم لواء سبل السلام باحتجاز المهاجرين وابتزازهم».

وأوضح الفريق أنه «ركز على ثلاثة مواقع في ليبيا هي: الكفرة وتازربو وبني وليد، مشيرًا إل أن الميليشيات المسلحة جهات فاعلة في شبكات التهريب، ولا سيما من خلال حماية قوافل المهاجرين».

ونقل الفريق في تقريره عن «مدير مركز احتجاز الكفرة بوزارة الداخلية وجود سبعة مسارات للهجرة من تشاد والسودان إلى ليبيا عبر أوروبا ومصر».

وقدَّر مدير مركز الاحتجاز أن «ما بين 800 إلى 1000 مهاجر يدفعون خمسة آلاف دولار يوميًا، مشيرًا إلى أن الهجرة غير النظامية تؤجج الفوضى في ليبيا».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك