اخبار

تقنية استخدام الخلايا الجذعية في استعادة البصر

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

نجح الأطباء البريطانيون في استخدام تقنية العلاج بالخلايا الجذعية لاستعادة البصر في المرضى المصابين بأحد أنواع الضمور البقعي المعروف باسم الضمور البقعي المخضل المرتبط بالعمر Wet Age Related Macular Degeneration، وهو ما يفتح باب أمل جديد أمام آلاف المرضى الذين يعانون من فقدان البصر لأسباب متعددة.

في دراسة حديثة نشرت بداية عام 2018م أعلن أطباء بريطانيون أنهم تمكنوا من تطوير علاج بالخلايا الجذعية للمرضى الذين يعانون من الضمور البقعي المرتبط بالعمر، وتم نشر هذه الدراسة في مجلة Nature Biotechnology، حيث قام الاطباء في مستشفى مورفيلد للعيون بعلاج اثنين من المرضى بهذه التقنية الحديثة.

يعاني مرضى الضمور البقعي بشكل رئيسي من فقدان القدرة على التعرف على الأشخاص والقراءة وغيرها من الأمور التي تستلزم أن يعمل مركز الإبصار في الشبكية بشكل سليم، ويحدث الضمور البقعي المخضل المرتبط بالعمر عندما تتكون أوعية دموية غير طبيعية خلف مركز الإبصار في الشبكية، ومركز الإبصار هو المسؤول عن الرؤية المركزية التي توضح لنا أدق التفاصيل في الإبصار، ويوجد نوع آخر من الضمور البقعي وهو الضمور البقعي الجاف Dry Age related Macular Degeneration الذي يكون أقل خطورة من النوع الأول، ويحدث بسبب تكون رواسب دهنية في مركز الإبصار.

تنطوي هذه التقنية الرائدة على القيام بزراعة رقعة من الخلايا الصبغية في الشبكية والتي تم هندستها وراثيا لكي تقوم باستبدال الخلايا التي حدث فيها ضمور، وقد نجحت الدراسة على اثنين من المرضى، حيث كانا كليهما لا يستطيع القراءة مطلقا قبل العلاج بالعين المصابة، وبعد العلاج بالخلايا الجذعية تم متابعة المرضى لمدة اثني عشر شهرا، وقد لاحظ الأطباء ان هؤلاء المرضى أصبح باستطاعتهم قراءة حوالي 60-80 كلمة في الدقيقة باستخدام نظارات القراءة المعتادة.

يقول الأطباء أن هذه الدراسة تمثل أملا جديدا لكل المرضى الذين يعانون من الضمور البقعي بمختلف أنواعه، وكذلك أي نوع آخر من ضمور الشبكية حيث يمكن استخدام الخلايا الجذعية بشكل ناجح لكي تقوم بإنتاج خلايا جديدة لها القدرة على القيام بوظيفة الخلايا العصبية في الشبكية، وهو ما يعني أيضا أمل جديد لكل المرضى الذين يعانون من فقدان البصر بجميع أسبابه أنه ربما في المستقبل القريب يكون هناك استخدام الخلايا الجذعية على نطاق واسع لعلاج أمراض أخرى مثل تليف العصب البصري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك