اخبار

زعيم المعارضة التشادية المتمردة يقر بتعرض قواته لخسائر كبيرة جراء القصف الفرنسي

بنغازي-العنوان

أكد زعيم ما يعرف بـ”اتحاد قوى المقاومة” القيادي التشادي المتمرد تيمان أرديمي في بيان نشره موقع ” Tchad Actuel” تعرض قواته إلى خسائر كبيرة جراء تعرضها للقصف الجوي الفرنسي داخل الأراضي التشادية عقب فراره من ليبيا.

 وقال أرديمي، إن الطيران الفرنسي نفذ على فترات بين 3 فبراير و 7 فبراير ضربات منتظمة على مدار مساحة جغرافية تقدر بنحو 700 كلم.

وأكد، أن الضربات الجوية أدت إلى خسائر بشرية ومادية هائلة؛ فيما اضطر بعض الناجين، بسبب الجوع والعطش، ونفاد الوقود، إلى الاستسلام للقوات الحكومية التشادية.

وأتت الضربات الجوية، بعد أيام من العملية العسكرية التي أطلقتها القوات المسلحة جنوب غرب ليبيا لطرد المرتزقة الأجانب الذين سيطروا على المدن ومارسوا الأعمال الإجرامية والإرهابية.

وأعلن الجيش التشادي، يوم الأحد، القبض على 250 متمردا، من بينهم نائب رئيس أركان اتحاد قوى المقاومة (UFR) ، عثمان تيغان نيغي، وحسين محمد، المتحدث باسم الحركة.

وكان أرديمي، قد شارك مع سرايا الدفاع عن بنغازي في هجومها الدامي شهر مايو 2017 على قاعدة براك الشاطئ، كما شارك مع قوات جضران في الهجوم الذي شن على الموانئ النفطية العام الماضي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية

صحيفة العنوان الليبية

أضف تعليقـك