اخبار

خارجية الموقتة تدين شكوى حكومة الوفاق إلى مجلس الأمن

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات :

دانت وزارة الخارجية في الحكومة الموقتة، ما وصفته بـ«ادعاءات» حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، بشأن «استهداف إحدى المهابط الواقعة في حقل الفيل، والتي طالب فيها مجلس الأمن باتخاذ إجراءات عاجلة».

وقالت «خارجية الموقتة»، في بيان صادر عنها مساء الثلاثاء، إن حكومة السراج «تستخدم السفارات والبعثات الليبية بالخارج لتمرير الادعاءات والتهم الكاذبة ضد أبناء الوطن، كما جاء في مذكرة الشكوى المقدمة لرئيس مجلس الأمن الدولي من قبل مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة المهدي المجربي، يوم 09/02/2019، ادعاءه القصف الجوي الذي استهدف إحدى المهابط الواقعة في حقل الفيل».

وعبرت وزارة الخارجية، عن رفضها مذكرة الشكوى الموجهة إلى رئيس مجلس الأمن الدولي، موضحة أن «القوات المسلحة الليبية تحركت بناء على قرار القائد الأعلى للقوات المسلحة العربية الليبية رقم ( 41 ) لسنة 2018 م بإعلان حالة الطوارئ منذ شهر إبريل 2018، وأوكلت للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية ورئاسة الأركان ورئاسة مجلس الوزراء باتخاذ كافة التدابير التي من شأنها استباب وحفظ الأمن لكافة مناطق الجنوب الليبي وتحرير الجنوب من تواجد القوات الأجنبية من المعارضة التشادية و القضاء على عصابات التهريب والخطف».

وأشارت إلى أن «القيادة العامة واجبها الوطني حفظ الأمن ودعم الاستقرار في كافة ربوع ليبيا، وهي تحظى بالترحيب والدعم من كافة أبناء الشعب الليبي»، مؤكدة أن «الهدف من سياسة التصعيد التي تنتهجها حكومة السراج خلق المزيد من التوتر وإجهاض لكافة الجهود والمساعي الوطنية والدولية لرأب الصدع وتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة».

وجددت وزارة الخارجية بالحكومة الموقتة دعمها لجهود القوات المسلحة في محاربة الجماعات «الإرهابية المتطرفة والعصابات الإجرامية».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك