اخبار

العثور على جثة محمد المنصوري في درنة

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات :

أكد مصدر محلي أمس الثلاثاء العثور على جثة القيادي بـ«مجلس شورى المجاهدين» محمد المنصوري العبيدي الشهير بـ«ديسكة» في المدينة القديمة بدرنة.

وقال المصدر  إن «محمد المنصوري الشهير بالديسكة عُـثر على جثته بأحد بيوت المدينة القديمة درنة خلال عمليات التمشيط».

ولفت المصدر إلى أن المنصوري «يعتبر من أبرز القيادات ويبلغ من العمر 39  عامًا وكان الناطق باسم مجلس شورى مجاهدي درنة».

وفي السياق ذاته أكد مسؤول مكتب الإعلام باللواء «73 مشاة» التابع للقيادة العامة للجيش المنذر الخرطوش «مقتل عدد من الإرهابيين كانوا متحصنين في آخر معقل لهم في المدينة القديمة وسط درنة»، بالإضافة إلى «القبض على عدد آخر تم تسليمهم إلى غرفة العمليات».

وأشار المنذر الخرطوش، إلى أن «عمليات التمشيط في المدينه القديمة وسط درنه لا تزال مستمرة».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليق

  • رحمكم الله .. و تقبلكم .. ذهبتم لمكان خير مما كنتم فيه ان شاء الله .. انتم كثير جدا على الليبيين .. يكفيهم حفترهم و قذافيهم .. اما انتم فربح بيعكم .. اردتم بنائها لكن اهلها ارادوا الخراب .

    .أرادكم الله في الجنان و اراد لاهل هذه البلاد الجوع و المذلة و المهانة بين البلدان .. فلا هم نالو دنيا و لا حفظوا دينهم .. ذهاب الصالحين و حفظة القرآن ينبأ بسوء القادم و سواده.. يارب اخرجنا من البلدة الظالم اهلها