اخبار

جوارديولا: سانشو لم يرغب في خوض التحدي.. ودوري الأبطال مقياس نجاحي مع سيتي

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

سانشو صاحب الـ18 عاما انتقل إلى صفوف بروسيا دورتموند صيف 2017 رافضا التوقيع على عقد احترافي رفقة السماوي، ومنذ ذلك الحين وهو يتألق رفقة أسود الفيستفالين ليحصل على فرصة الانضمام للمنتخب الإنجليزي.

وقال جوارديولا عن اللاعب في تصريحات صحفية: “لم يرغب في خوض التحدي وتلك الفرصة لمعرفة إن كان قادرا على اللعب مع الفريق الأول”.

وأضاف “قرر أن يذهب هناك (دورتموند) وهذا مثالي. الأمر سار بشكل جيد وكل التهاني له على ما فعله، إنه يقدم أداء مذهلا، خاصة هذا الموسم. ما الذي كان ليحدث لو كان معنا هذا الموسم؟ لا أعلم”.

وأوضح “مع اللاعبين الأمر يعتمد عليهم وعلى ما يفعلونه في أرض الملعب”.

سانشو سجل هذا الموسم 9 أهداف وصنع 11 خلال 32 مباراة مع دورتموند، وانضم إلى قائمة الأسود الثلاثة الأخيرة لمواجهتي التشيك ومونتنيجرو.

وانتقل المدرب الإسباني إلى نقطة أخرى في الحديث تتعلق بطموحات فريقه الأوروبية، التي قد تحدد نجاحه مع السماوي.. ربما مثلما كان الحال مع بايرن ميونيخ الذي ودعه معه دوري الأبطال 3 مرات على التوالي من نصف النهائي.

ورد بيب “في بايرن تم الحكم علي بهذه الطريقة، وسوف يُحكم علي بنفس الطريقة هنا أيضا. فترتي مع بايرن لم تكن جيدة بالنسبة لأغلب الناس لأننا لم نصل إلى نهائي واحد”.

وأشار “لذا أن رجل محظوظ فالمعايير المتعلقة بي مرتفعة للغاية، وعلي أن أصل لها”.

سيتي تأهل إلى ربع النهائي ويلتقي مع مواطنه توتنام، وحال التأهل إلى نصف النهائي فإنه سيواجه الفائز من أياكس ويوفنتوس.

وجوارديولا واصل الحديث عن نقطة المنافسة الأوروبية “عندما تكون في مركز مثل الذي أنا فيه فلا توجد الكثير من الشكاوي. عندما أتحدث مع مديري أو المدير الرياضي أو الناس هنا فإنهم يعلمون ويمدحون ما فعلناه خلال آخر موسمين، وفي النهاية هذا الشيء الأهم”.

ولكنه فسر “بعد ذلك يمكن للجميع أن يحكم إن كانت كارثة أم لا (يقصد فترته مع الفريق). إن لم نفز بدوري الأبطال فإن عملنا لمدة 3 مواسم كل 3 أيام سيعد فشلا أو كارثة وأنا لا أتوافق مع ذلك على الإطلاق، ولكن ماذا يمكن أن أقول؟ سأتقبل وأواصل المضي”.

وشدد “الأهم أن الإدارة واللاعبين والجماهير يُمدحون إن كنا نحافظ على الاستمرارية والتواضع في كل مباراة، ونفعل ما يتوجب علينا”.

وأتم بصدر رحب “علي تقبل الأمر، فزنا بالكثير في الماضي ولهذا يؤمن الناس أن هذا طبيعي، ولكنه لم يكن طبيعيا، كان استثنائيا”.

:

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك