اخبار

تورط المركزي في مكافأة مرتزقة الميراج

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

ايوان ليبيا – وكالات :

لم يتوقف الحديث عن ملف الطيارين المرتزقة العاملين مع الكلية الجوية مصراتة لصالح حكومة الوفاق ومع كل يوم تتكشف حقائق جديدة في هذا الملف وقد عاد للواجهة مجدداً بعد إعتبار حكومة الوفاق على لسان رئيسها لهذا الموضوع برمته ( فبركة إعلامية ) .

فور القبض على الطيار المرتزق الذي تحطمت طائرته في منطقة الهيرة قال اللواء عبدالسلام الحاسي آمر مجموعة عمليات المنطقة الغربية أن ما يحدث هو عبارة عن أن الليبيون يُقتلون بأموالهم ، وكان الجديد بعد الحديث هو ظهور وثائق تثبت أن مجموعة المُرتزقة تتلقى مرتباتها بالفعل من مصرف ليبيا المركزي في طرابلس .

أظهرت وثائق  كشف مرتبات يضم 11 إسم من المرتزقة بينهم فنيون وطياران وكان هذا الكشف موجهاً بتاريخ 24 أغسطس 2017 من عقيد على أبودية الأبيض رئيس الأركان الجوية بحكومة الوفاق إلى مدير إدارة العمليات الدولية بمصرف ليبيا المركزي لغرض السداد بزعم أنهم طاقم فني للتدريب .

يقول أبودية في كتابه للمركزي بأن طلب الدفع يأتي بناءً على أمر من وكيل وزارة الدفاع المختطف حالياً أوحيدة نجم وقد تلقاه وحيدة بدوره من الكلية الجوية مصراتة بإجمالي 810 ألف دولار كمرتبات للمرتزقة نظير إرتزاقهم لخمسة أشهر وبعملية حسابية على هذا الأساس يتضح بأن مرتباتهم لسنة تقارب 2 مليون دولار .

تجدر الإشارة إلى أن وزير دفاع الوفاق المهدي البرغثي كان قد أطاح به السراج قبل تاريخ هذه الوثائق بما لا يعفي الأول من المسؤولية لأن جزء من الوقائع دار في فترة عمله ،  أما السراج فبات يتولى منذ ذلك الوقت بما فيه تاريخ الصرف مهام وزير الدفاع المكلف إضافة لمنصبه كرئيس للرئاسي مما يجعل نفيه للموضوع برمته وإعتباره فبركة ” أمراً غير منطقي ” وذلك إنطلاقاً من قاعدة مسؤولية ” الرئيس على مرؤوسيه ”  .

يكشف هذا الكشف عن أن إجمالي مرتبات هؤلاء المرتزقة من فنيين عن مدة خمسة أشهر من الإرتزاق هو 68 ألف دولار أي بواقع متوسط 13 ألف دولار شهرياً لكل منهم فيما بلغت مرتبات الطيار 130 ألف عن ذات الفترة أي بواقع 26 ألف دولار شهريا .

يتضمن الكشف أيضاً توقيعاً بإسم العقيد مهندس ” الهادي مخلوف ” وهو مسؤول في الكلية الجوية مصراتة عن قسم الميراج بصفته الطرف الأول ومرتزق يدعى ” بوريس ريس ” بصفته ( Pilot ) ومعناها طيار ومشار له بالطرف الثاني في ذات العقد وكان الجيش قد عثر شارة تحمل إسمه قرب موقع حطام طائرة أسقطت منتصف أبريل جنوب العجيلات بعد فشل قائدها في إكمال المسير بها نحو مصراتة بعد إصابتها بنيران قاعدة الوطية .

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك