اخبار

للمرة السادسة على التوالي.. حزب نيلسون مانديلا يحصد الأغلبية في برلمان جنوب إفريقيا | صور

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

قال رئيس لجنة الانتخابات في جنوب إفريقيا إن حزب الراحل نيلسون مانديلا سيشكل الأغلبية في برلمان جنوب إفريقيا للمرة السادسة على التوالي منذ نهاية نظام الفصل العنصري.

وأعلنت اللجنة الانتخابية المستقلة في جنوب إفريقيا النتائج الرسمية لانتخابات الثامن من مايو في حفل رسمي بالعاصمة بريتوريا، وأعلنت اللجنة أيضا في المراسم المتلفزة أن الانتخابات كانت حرة ونزيهة.

كما أعلن السياسيان الإفريقيان السابقان التنزاني جاكايا كيكويتي والنيجيري جودلاك جوناثان، اللذان قادا مهمات لمراقبة الانتخابات، أن الانتخابات كانت حرة ونزيهة.

وفاز حزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم بالانتخابات البرلمانية في جنوب إفريقيا لدورة جديدة بعد حصوله على أقل نسبة في تاريخه وهي 5ر57% بعد الانتهاء من عمليات فرز بطاقات الاقتراع، وفقا لما ذكرته لجنة الانتخابات، السبت.

وقال رئيس لجنة الانتخابات جلين ماشينيني إن حزب المؤتمر الوطني الإفريقي سيحصل على 230 مقعدا في السلطة بموجب نظام التمثيل النسبي في جنوب إفريقيا.
وأظهر الموقع الإلكتروني الرسمي للجنة تقدم حزب المؤتمر الوطني الإفريقي، بعد فرز 100 % من الأصوات في كل المقاطعات البالغ عددها 22925.
وفاز التحالف الديمقراطي، المنافس الرئيسي لحزب المؤتمر الوطني الإفريقي، بـ8ر20 بالمئة من الأصوات، وضاعف حزب "مقاتلو الحرية الاقتصادية" الراديكالي نتائج الانتخابات الماضية بحصوله على 8ر10 بالمئة من الأصوات، وسيحصل التحالف الديمقراطي على 84 مقعدا بينما سيحصل "مقاتلو الحرية الاقتصادية" على 44 مقعدا.
وشارك أكثر من 6ر17 مليون ناخب في عملية التصويت التي تمت يوم الأربعاء الماضي، أي ما يقرب من 66 % ممن يحق لهم الانتخاب، ويتناقص إقبال الناخبين على التصويت في جنوب إفريقيا باطراد، وفي عام 2014، أدلى 4ر73 % من الناخبين بأصواتهم، بينما بلغت نسبة إقبال الناخبين 3ر77 % في عام 2009.
وقال الرئيس الحالي سيريل رامافوسا: "العديد من الشباب لا يشاركون في عملية التصويت ونريد منهم أن يشاركوا أكثر من ذلك بكثير"، وذكر رامافوسا في خطابه كرئيس للدولة، إن اثنين من الناخبين المسنين لقوا حتفهما خلال التصويت، وقدم التعازي لعائلتيهما، كما أشاد رامافوسا بالأحزاب المنافسة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك

تعليقات

  • بالله عليكم , موضوع مانديلا ما مانديلا , نحوه من روسكم , ليبيا فيها ألالالف من المانديلات في السجون ومافي حد يندري عليهم من أهلهم حيين وإلا ميتيين ..!!!
    خليكم ليبيين وموضوع الميزانية والأموال الليبية المجمدة من حق الليبيين المهاجرين والمتضررين من الحرب , الزعماء الافارقة كل مايملكونه لم يساعدوا الليبيين بأي مبلغ مالي حتى اليوم ـوحتى مواطنين بلدانهم من العمال كل ولائهم للخليجيين وحكام أوروبا سواء في فرنسا أو غيرها , وكذلك ولائهم لتجار الرياضة والقمار ,
    المواطن الليبي لا يطمع كثيرا في الاموال حتى لو كانت بلاده من أغنى الدول , الليبي يريد حياة أمنة ومتواضعة وسعيدة مع أسرته وأن يعيش كريما ويموت كريما عزيز النفس , ولايحتاج شئ من أحد.
    أرجوا أن الفكرة وصلت لأذهانكم.

  • حتى المنظمات العالمية لحماية البيئة وحماية حياة البراري ـ طالبت المجتمع الدولي بحماية المزارع من التجار الراسماليين وقطع الاشجار والمسطحات الخضراء وحماية البحار من السموم والتلوث النفطي ومخارج السفن النفطية وما سببته في قتل الحياة البحرية وبيض الاسمااك , وكذلك قطع الاشجار والذي سبب في خلل في التوازن البيئي والصيد في البراري الغير مرخص , وقتل أطفال الحيوانات مماسبب في إنقراض العديد منها وسبب في إبتعادها عن البيئة الطبيعية لتتكاثر وتقوم بمهماتها التي خلقها الله لأجلها , دون تالدخل علماء البراري الجدد والصيادين الذين سببوا في خلل في التوازن الطبيعي للبيئة سواء البرية أو البحرية أو حياة الطيور.