اخبار الرياضة

مفاجأة كويتية..”الأزرق” يبحث عن “مدرب محلي”

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

218TV|خاص

اتفقت وسائل إعلام كويتية اليوم الاثنين أن إدارة الاتحاد الكويتي لكرة القدم باتت مطالبة بإنهاء خدمات المدير الفني الكرواتي روميو يوزاك، بعد ظهور مخيب للآمال لمنتخب الكويت في بطولة غرب آسيا التي استضافها العراق، إذ غادر المنتخب الكويتي البطولة في أول ظهور دولي له بعد انتهاء أزمة إيقاف الكرة الكويتية، إذ رغم البداية الجيدة على حساب المنتخب السعودي بهدفين لهدف، وقع “الأزرق” بـ”فخ التعادل” مع منتخب الأردن، ثم خسر أمام منتخب البحرين، رغم أنه لعب بفرصتي “الفوز والتعادل”.

ووفق انتقادات كويتية حادة ليوزاك فقد تعامل مع المباريات بأسلوب التجريب، وأبعد عناصر مهمة عن تشكيلة “الأزرق”، وبدا تائها وحائرا في الاستقرار على تشكيلة، قبل أن يطلب من “هدّاف كويتي” هو قائد الفريق بدر المطوع العودة إلى خط الوسط لـ”صنع الهجمات”، فيما يلعب المطوع منذ سنوات في مركز الهجوم المتقدم لتسجيل الأهداف، وهو ما أثار الرأي العام الكويتي الذي طالب بإعادة النظر بموضوع بقاء يوزاك على رأس الجهاز الفني في الاستحقاقات المقبلة.

وبحسب تسريبات لا يمكن حسم صحتها، فإن إدارة اتحاد كرة القدم الكويتي باتت تبحث فكرة التعاقد مع خبرات تدريب محلية، إذ يأتي اسم محمد إبراهيم في مقدمتها، وأيضا عبد العزيز حمادة، ومحمد الدهيليس، إضافة إلى ماهر الشمري، وهي أسماء كويتية تركت بصمة في تدريب أندية كويتية، فيما تولى إبراهيم في تجربة سابقة قيادة “الأزرق”، علما أن منتخب الكويت سيبدأ في الخامس من الشهر المقبل مشواره في التصفيات المشتركة لبطولتي كأس العالم عام 2022، وكأس أمم آسيا عام 2023.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك