اخبار الرياضة

يورو 2020.. نظرة تحليلية حول العرس الأوروبي

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

أسفرت قرعة بطولة أمم أوروبا (يورو 2020) التي جرت في العاصمة الرومانية بوخارست يوم 30 نوفمبر الماضي عن مجموعات متوازنة باستثناء المجموعة السادسة التي وصفت بمجموعة الموت، حيث تواجد فيها كل من فرنسا بطلة العالم 2018، البرتغال بطل أوروبا 2016، وألمانيا بطلة العالم 2014.

وتعد بطولة يورو 2020 مميزة بتنظيمها، حيث ستنظم البطولة في 12 دولة أوروبية بمناسبة مرور 60 عاما على تأسيس الاتحاد الأوروبي.

وتحمل هذه البطولة الرقم 16، وتعد ثاني بطولة يشارك فيها 24 منتخبا بعد بطولة يورو 2016 التي أقيمت في فرنسا، ووصل إلى البطولة حتى الآن 20 منتخبا، ومازال هناك 4 مقاعد شاغرة يتنافس عليها 16 منتخبا في الملحق الأوروبي المقرر إقامته في مارس القادم.

واتبع الاتحاد الأوربي نظام جديد في التصفيات التي شارك فيها 55 منتخبا، فقسم المنتخبات إلى 10 مجموعات 5 منها ضمت 5 منتخبات في حين ضمت المجموعات الـ5 الأخرى 6 منتخبات، على أن يتأهل صاحب المركز الأول والثاني في كل مجموعة إلى اليورو.

ولم تشهد التصفيات أي مفاجآت تذكر، فقد تمكنت جميع المنتخبات الكبيرة من التأهل والوصول إلى العرس الأوروبي.

وقدمت المنتخبات الكبيرة بشكل عام مستوى مقنع في التصفيات واستطاع منتخبا إيطاليا وبلجيكا إنهاء التصفيات بالعلامة الكاملة، حيث حقق المنتخبان الفوز بالمباريات الـ10 وجمعا 30 نقطة.

أرقام من تصفيات يورو 2020

شهدت التصفيات الحالية تحقيق العديد من الأرقام المميزة، حيث تمكنت 4 منتخبات من إنهاء التصفيات دون خسارة وهذه المنتخبات هي إيطاليا، بلجيكا، أوكرانيا والدنمارك.

كما تمكنت المنتخبات المشاركة في التصفيات من تسجيل 801 هدف خلال مشوار التصفيات، وتصدر المنتخب البلجيكي قائمة أكثر المنتخبات تسجيلا للأهداف برصيد 40 هدفا تلاه منتخبا إيطاليا وإنجلترا اللذان سجلا 37 هدفا.

أما على الصعيد الدفاعي فقد نال منتخبا بلجيكا وتركيا لقب الأفضل دفاعيا، حيث تلقت شباكهما 3 أهداف فقط بفارق هدف وحيد عن منتخب إيطاليا الذي تلقت شباكه 4 أهداف فقط.

وتصدر المهاجم الإنجليزي هاري كين قائمة الهدافين برصيد 12 هدفا، بفارق هدف واحد عن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

قراءة تحليلية في قرعة بطولة أمم أوروبا (يورو 2020)

قسم الاتحاد الأوربي المنتخبات المشاركة في البطولة لأربع مستويات، وضم كل مستوى 6 منتخبات، واعتمد الاتحاد الأوربي في تقسيمه هذا على نتائج المنتخبات في التصفيات الأخيرة، حيث تم احتساب عدد النقاط وفارق الأهداف بعد حذف نتائج المنتخبات أمام المنتخب صاحب المركز السادس في المجموعات التي ضمت 6 منتخبات من أجل تحقيق العدالة والتساوي.

وجاءت منتخبات إيطاليا، ألمانيا، بلجيكا، إسبانيا، أوكرانيا وإنجلترا في المستوى الأول، في حين تواجدت منتخبات فرنسا، بولندا، سويسرا، كرواتيا، هولندا وروسيا في المستوى الثاني.

أما المستوى الثالث فضم منتخبات البرتغال، تركيا، الدنمارك، النمسا، السويد، والتشيك، في حين ضم المستوى الرابع منتخبات فنلندا وويلز، بالإضافة للمنتخبات الـ4 التي ستتأهل من المحلق.

وكانت قرعة الملحق التي أجريت في وقت سابق وضعت المنتخبات الـ16 في 4 مسارات، بحيث يحتوي كل مسار على 4 منتخبات تخوض مباراة نصف نهائي ونهائي، وبطل كل مسار يصل إلى اليورو.

ففي المجموعة الأولى ستلتقي إيسلندا ورومانيا والفائز منهما يقابل الفائز من المجر وبلغاريا على بطولة المجموعة.

أما في المجموعة الثانية فسيلعب الفائز من مباراة البوسنة وإيرلندا الشمالية ضد الفائز من مباراة سلوفاكيا وإيرلندا على بطاقة اليورو.

وفي المجموعة الثالثة ستواجه اسكتلندا الكيان الصهيوني والفائز منهما سيلاقي الفائز من لقاء صربيا والنرويج على زعامة المجموعة.

وفي المجموعة الرابعة سيواجه الفائز من مباراة جورجيا وبيلا روسيا الفائز من لقاء مقدونيا وكوسوفو على بطولة المجموعة.

وبشكل عام جاءت قرعة اليورو متوازنة باستثناء المجموعة السادسة والتي أطلق عليها مجموعة الموت، ومن خلال ما يلي سنتحدث عن كل مجموعة على حدا:

1. المجموعة الأولى: ضمت هذه المجموعة منتخبات إيطاليا، ويلز، تركيا، وسويسرا وستلعب مبارياتها في مدينتي روما الإيطالية وباكو الأذربيجانية، وسيقص منتخبا إيطاليا وتركيا شريط مباريات البطولة يوم 12 يونيو 2020.

ومن المتوقع أن تكون هذه المجموعة في متناول المنتخب الإيطالي الذي قدم تصفيات رائعة بقيادة مدربه روبيرتو مانشيني، ويضم المنتخب الإيطالي تشكيلة مميزة تجمع بين الخبرة والشباب أبرزهم بونوتشي، فيراتي، كييزا، وزانيولو، باريلا، وإيموبيلي.

في حين ستتنافس باقي منتخبات المجموعة المتقاربة المستوى على البطاقة الثانية المؤهلة للدور القادم، فتركيا قدمت تصفيات مميزة استطاعت من خلالها هزيمة بطلة العالم فرنسا في تركيا قبل أن تتعادل معها في باريس.

أما منتخبا سويسرا وويلز فقدما تصفيات جيدة، فمنتخب سويسرا تصدر المجموعة الرابعة برصيد 17 نقطة، في حين احتل منتخب ويلز المركز الثاني في المجموعة الخامسة برصيد 14 نقطة بفضل انتصاره في الجولة الأخيرة على منتخب المجر، ويعول المنتخب الويلزي على نجمه غاريث بيل لتكرار إنجاز اليورو الماضي حيث وصل الفريق إلى الدور نصف النهائي.


2. المجموعة الثانية: ضمت هذه المجموعة منتخبات بلجيكا، روسيا، الدنمارك، وفنلندا، وستلعب مبارياتها في مدينتي سان بطرسبرغ الروسية وكوبنهاغن الدنماركية.

ويعد المنتخب البلجيكي متصدر التصنيف العالمي مرشحا فوق العادة لتصدر هذه المجموعة، ويضم المنتخب البلجيكي في صفوفه عدد من اللاعبين المميزين كدي بروين، هازارد، لوكاكاو، ميرتينز، وكورتوا.

في حين ستتنافس باقي المنتخبات على البطاقات المتبقية، وتميل الكفة قليلا للدب الروسي والمنتخب الدنماركي على حساب المنتخب الفنلندي الذي يشارك للمرة الأولى في تاريخه في هذه البطولة.

 


3. المجموعة الثالثة: ضمت هذه منتخبات هولندا، أوكرانيا، النمسا، والمتأهل من المجموعة الرابعة في الملحق، وستعلب مباريات هذه المجموعة في مدينتي أمسترادم الهولندية وبوخارست الرومانية.

ويمتلك المنتخب الهولندي أفضلية على بقية منتخبات المجموعة بسبب خبرته الكبيرة، ووجود مجموعة مميزة من اللاعبين وبخاصة في الخط الخلفي، ومن أبرز نجوم منتخب الكرة الشاملة فان ديك لاعب ليفربول، فرانكي دي يونج لاعب برشلونة، وماتياس ديليخت مدافع اليوفي، وستيفان دي فريج مدافع إنتر ميلان.

وسيحاول منتخب أوكرانيا بقيادة مدربه أندريه شفيشينكو منافسة الهولنديين على الصدارة، حيث قدم المنتخب الأوكراني تصفيات مميزة، استطاع فيها تصدر المجموعة التي جمعته ببطل أوروبا البرتغال دون هزيمة.

في حين سيحاول المنتخب النمساوي والمنتخب القادم من المحلق إزعاج قطبي المجموعة ومحاولة التأهل كأفضل ثالث.


4. المجموعة الرابعة: ضمت هذه المجموعة منتخبات إنجلترا، كرواتيا، التشيك، والمتأهل من المجموعة 3 في المحلق، وستلعب مباريات هذه المجموعة في مدينة لندن الإنجليزية وغلاسكو الأسكتلندية.

وستشهد المجموعة منافسة حامية الوطيس بين إنجلترا رابع كأس العالم 2018 وكرواتيا وصيف كأس العالم 2018 مع أفضلية بسيطة للمنتخب الإنجليزي، ويضم المنتخبان مجموعة كبيرة من النجوم ففي المنتخب الإنجليزي نجد هداف التصفيات هارين كين، ونجم مانشستر سيتي رحيم ستيرلنج، ومدافع اليونايتد ماغواير، في حين يعد لوكا مودريتش، راكيتيتش، بروزوفيتش، كوفاسيتش، وبيرزتش أبرز نجوم المنتخب الكرواتي.

أما المنتخب التشيكي فسيحاول إزعاج المنتخبين الكبيرين ومنافسة المنتخب القادم من الملحق على المركز الثالث الذي قد يرشح صاحبه للدور القادم.


5. المجموعة الخامسة: ضمت هذه المجموعة منتخبات إسبانيا، السويد، بولندا، بالإضافة إلى المنتخب القادم من المجموعة الثانية في المحلق، وستلعب مباريات هذه المجموعة في مدينة بلباو الإسبانية ودبلن الإيرلندية.

وتبدو المجموعة في متناول المنتخب الإسباني الذي يضم مجموعة كبيرة من النجوم في مقدمتهم الكابيتانو راموس، وإيسكو، بيكيه، كارفاخال، سرابيا وغيرهم.

في حين سيكون التنافس على أشده بين منتخبي بولندا والسويد على البطاقة الثانية مع أفضلية بسيطة للمنتخب البولندي بقيادة نجمه ليفاندوفيسكي هداف بايرن ميونخ الألماني، في حين سيحاول المنتخب القادم من المحلق المنافسة على بطاقة تؤهله للدور القادم رغم صعوبة المهمة.


6. المجموعة السادسة: أطلق على هذه المجموعة مجموعة الموت وضمت منتخبات ألمانيا، فرنسا، البرتغال والفائز من المجموعة الأولى في الملحق الأول، وستلعب مباريات في مدينة ميونخ الألمانية ومدينة بودابست المجرية.

وتعد هذه المجموعة أقوى المجموعات فهي تضم 3 منتخبات من الطراز العالمي والمرشحة لرفع الكأس في ويمبلي في ختام البطولة، فمنتخب فرنسا بطل العالم يسعى لتأكيد قوته والجمع بين لقبي كأس العالم وكأس أوروبا ليكرر إنجاز الجيل الذهبي لفرنسا والذي جمع بين كأس العالم 1998 وكأس أوروبا 2000، ويضم المنتخب الفرنسي مجموعة كبيرة من النجوم أبرزهم غريزمان، كانتي، فاران، بافارد، لوريس، بوغبا وغيرهم.

أما المنتخب الألماني فسيحاول من خلال اليورو مصالحة عشاقه بعد الخروج القاسي من دور المجموعات في كأس العالم 2018، وقدم المنتخب الألماني المتجدد تصفيات جيدة لم يعكرها سوى الهزيمة في ألمانيا أمام المنتخب الهولندي، ويجمع المنتخب بين عناصر الخبرة والشباب، ومن أبرز نجوم المنتخب الألماني الحارس نوير، كيميتش، وغنابري الذي يقدم موسما متميزا مع نادي البايرن، ويعد خط الدفاع الحلقة الأضعف في صفوف المانشافت.

من جانبه يسعى المنتخب البرتغالي حامل اللقب بقيادة نجمه كريستيانو رونالدو لتكرار الإنجاز الذي حققه في الأراضي الفرنسية، والحفاظ على اللقب الأوربي، ويضم المنتخب البرتغالي إلى جانب رونالدو عددا من النجوم أبرزهم بيرناردو سيلفا لاعب مانشستر سيتي.

أما المنتخب القادم من المحلق فسيحاول تحقيق مفاجأة رغم صعوبة المهمة وإقصاء أحد المرشحين للقب.

وقد تشهد هذه المجموعة تأهل المنتخبات الكبيرة الـ3 في حال كان صاحب المركز الثالث واحدا من أفضل 4 ثوالث في المجموعات الستة.

The post يورو 2020.. نظرة تحليلية حول العرس الأوروبي appeared first on قناة 218.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك