اخبار الرياضة

حصاد الدوريات الأوروبية.. اليوفي بطل الذهاب والسوبر للريال

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

جولة مثيرة جديدة شهدتها الدوريات الأوروبية الكبرى، استطاع من خلالها اليوفي خطف لقب بطل الذهاب من إنتر ميلان بعد فوزه على روما وتعثر النيرازوري أمام أتلانتا، وفاز الريال بكأس السوبر الإسباني، وواصل ليفربول مشواره الناجح لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ ثلاثين عاما.

أنهى يوفنتوس مرحلة الذهاب متصدرا للدوري بعد عودته بفوز صعب من ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما بهدفين لهدف وتعادل الإنتر في ميدانه أمام أتلانتا بهدف لمثله.

ويعود الفضل في فوز البيانكونيري للهدفين السريعين اللذين سجلهما الفريق في الدقيقتين 3 و10 عبر المدافع التركي ديميرال والنجم البرتغالي رونالدو على التوالي، ولم تشفع انتفاضة روما في الشوط الثاني رغم تقليصه الفارق في الدقيقة 67 عن طريقة ركلة جزاء نفذها بيروتي بنجاح، ليخرج اليوفي بنقاط المباراة الثلاث، وصدارة مرحلة الذهاب.

وشهد اللقاء نهاية موسم الشاب الإيطالي نيكولا زانيلو والتركي ديميرال بعد تعرضهما لإصابة بالرباط الصليبي.

وفشل الإنتر في إنهاء مرحلة الذهاب بالمركز الأول بعد أن فرض أتلانتا عليه التعادل بهدف لمثله، وبدأ النيرازوي اللقاء بقوة وتقدم بهدف سجله مهاجمه الشاب لوتارو مارتينيز عند الدقيقة 4 إلا أن أتلانتا لم يستسلم وقدم مباراة رائعة واستطاع تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 75 عن طريق جوستيس، ولاحت للنيرازوي الصغير فرصة خطف نقاط المباراة الكاملة بعد أن تحصل على ركلة جزاء نفذها مورييل إلا أن الكابيتانو سمير هاندوفيتش تصدى لها لينقذ فريقه من خسارة محققة ليصبح أكثر حارس في تاريخ الدوري يتصدى لركلات الجزاء بواقع 24 ركلة.

وواصل لاتسيو مطاردته لثاني الصدارة واستطاع تحقيق فوز صعب على نابولي بهدف سجله المتألق شيرو إيمبولي في الدقيقة 82 بعد أن استغل خطأ الحارس أوسبينا، ليرفع رصيده إلى 20 هدف في صدارة الهدافين.

وحقق ميلان فوزا مهما على كالياري بهدفين نظيفين في مباراة شهدت أول مشاركة لنجمه العائد زلاتان إبراهيموفيتش كأساسي، سجل هدفي الميلان لياو في الدقيقة 46 وإبراهيموفيتش في الدقيقة 64.

وفي بقية المباريات فاز فيورنتينا على سبال بهدف نظيف، وتورينو على بولونيا بذات النتيجة، وهيلاس فيرونا على جنوى 2-1، وأدونيزي على ساسولو 3-0، وسامبدوريا على بريشيا 5-1، وبارما على ليتشي 2-0.

ترتيب فرق الصدارة:

1- يوفنتوس 48 نقطة.

2- إنتر ميلان 46 نقطة.

3- لاتسيو 42 نقطة من 18 مباراة.

4- أتلانتا 35 نقطة.

5- روما 35 نقطة.

واصل ليفربول رحلته الناجحة نحو استعادة لقب الدوري الغائب عنه منذ 30 عاما وعاد بفوز ثمين من أرض توتنهام بهدف نظيف سجله البرازيلي فيرمينيو عند الدقيقة 37، وقدم السبيرز مباراة رائعة وسيطر الفريق على غالبية مجرياتها، وصنع لاعبو السبيرز مجموعة كبيرة من الفرص التي ضاعت بسبب رعونة المهاجمين وتألق دفاع الليفر ومن خلفه الحارس أليسون مما ساهم في خروج الريدز بالنقاط الثلاث.

واستغل مانشستر سيتي سقوط ليستر أمام ساوثهامتون ليصعد للمركز الثاني بعد أن حقق فوزا كبيرا على حساب أستون فيلا ب6 أهداف مقابل هدف واحد، في مباراة شهدت تألق رياض محرز الذي سجل ثنائية وسيرجيو أغويرو الذي سجل هاتريك، في حين سجل جيسوس الهدف السادس، بينما سجل أنور الغازي هدف الشرف لأصحاب الأرض في الدقيقة 91 من علامة الجزاء.

وسقط ليستر سيتي على أرضية ميدانه أمام ساوثهامتون المتطور بهدفين لهدف، وعلى الرغم من افتتاح ليستر النتيجة عند الدقيقة 14 بواسطة دينيس برايت، إلا أن الساوث قلبوا النتيجة بتسجيلهم لهدفين عن طريق أرمنسترونج وهداف الفريق المتألق إينجز ليرد القديسون على الخسارة القاسية التي تعرضوا لها في الذهاب بنتيجة 9-0.

واستعاد تشلسي نغمة الانتصارات بتحقيقه الفوز على نادي بيرنلي بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها كل من جورجينو من ركلة جزاء، أبراهام، وأودي. فوز عزز من خلاله البلوز مركزهم الرابع.

وواصل مانشستر يونايتد صحوته وحقق فوزا عريضا على ضيفه نوريتش سيتي متذيل الترتيب برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها كل من راشفورد هدفين، مارسيال، وجرينوود، ليواصل الشياطين الحمر ضغطهم على تشيلسي الرابع.

وفي بقية المباريات تعادل أرسنال مع كريستال بالاس 1-1، وولفرهامتون مع نيوكاسل بذات النتيجة، وفاز إيفرتون على برايتون بهدف نظيف، وشيفيلد على ويستهام بهدف نظيف أيضا، وواتفورد على بورنموث بثلاثية بيضاء.

ترتيب فرق الصدارة:

1- ليفربول 61 نقطة.

2- مانشستر سيتي 47 نقطة.

3- ليستر سيتي 45 نقطة.

4- تشلسي 39 نقطة.

5- مانشستر يونايتد 34 نقطة.

حقق ريال مدريد لقب كأس السوبر الإسباني بعد تغلبه على جاره أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

واحتضن ملعب الجوهرة في مدينة جدة السعودية الديربي المدريدي الذي شهد تألقا كبيرا للحارسين كورتوا و أوبلاك اللذين ساهما في إبقاء شباكهما عذراء من خلال التصديات العديدة التي قاما بها.

ولاحت لأتلتيكو مدريد فرصة حسم اللقاء في الدقيقة 115 عندما انفرد موراتا بالحارس كرتورا إلا أن التدخل الذي قام به النجم الشاب فالفيردي وأدى لطرده ساهم في منع الروخو بلانكوس من تحقيق اللقب.

وفي ركلات الجزاء نجح لاعبو الميرنغي في تنفيذ الركلات ال4 الأولى بنجاح ليحصدوا اللقب دون الحاجة للعب الركلة الخامسة بسبب إضاعة الأتلتيكو لركلتين من أول 3 ركلات قاموا بتنفيذها.

وتأهل الريال إلى المباراة النهائية بعد الفوز على خفافيش فالنسيا بثلاثة أهداف مقابل هدف، في حين أقصى أتلتيكو مدريد نادي برشلونة بعد أن تفوق عليه بنتيجة 3-2 في مباراة شهدت إلغاء هدفين لبرشلونة بعد العودة لتقنية الفار.

فشل باريس سان جيرمان في تحقيق الفوز في أولى مبارياته في الدوري في العام الجديد بعدما تعادل مع موناكو بنتيجة 3-3، سجل أهداف نادي العاصمة الفرنسية كل من نيمار هدفين وتوريه هدف في مرمى فريقه، أما أهداف نادي الإمارة فسجلها كل من مارتينيز، وسام بن بدر، وإسلام سليماني.

وواصل مارسيليا ملاحقته لباريس سان جيرمان بعدما عاد من أرض رين بانتصار ثمين بهدف وحيد سجله لاعبه الهولندي ستروتمان في الدقيقة 84.

واستمر ليون في صحوته وحقق فوزا صعبا على مضيفه بوردو بهدفين سجلهما كورتي وموسى ديمبيلي مقابل هدف واحد لأصحاب الأرض سجله برياند.

وصعد نانت للمركز الرابع بعد فوزه على سانت إيتيان بهدفين نظيفين مستغلا خسارة ليل أمام ديجون بهدف نظيف.

وفي بقية المباريات فاز ميتز على ستراسبورج بهدف نظيف، وستاد بريست على تولوز بنتيجة 5-2، وتيم أولمبيك على ستاد ريمس 2-0، ومونبيليه على أميان 2-1، وتعادل أنجيه مع نيس بهدف لهدف.

ترتيب فرق الصدارة:

1- باريس سان جيرمان 46 نقطة.

2- مارسيليا 41 نقطة.

3- رين 33 نقطة.

4- نانت 32 نقطة.

5- ليل 31 نقطة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية