اخبار الرياضة

بعد غياب 4 أعوام .. ثنائية إبراهيموفيتش تقود ميلان لحسم “ديربي الغضب”

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

تقرير 218

في ميلانو كل الأنظار صوبت نحو جوزيبي مياتزا وديربي ديلا مادونينا بين الجارين إنتر وميلان، في فصل جديد من قمة ميلان بيولي المتصدر وإنتر كونتي الذي يبحث عن انتصاره الثالث في الموسم .

عشر دقائق فقط كانت كافية لينطلق فيها النجم زلاتان إبراهيموفيتش متوغلا داخل مناطق إنتر والعرقلة التي تسبب فيها المدافع كولاروف أعطت الروسونيري فرصة التقدم عبر إبرا من علامة الجزاء .

ارتباك دفاعي واضح بعد هدف مبكر جعل النيراتزوري يتشتت بعدما مر رافائيل لياو من دامبروزيو مهديا السلطان إبراهيموفيش الثنائية معززا تقدم الميلان في ربع الساعة الأول.

كونتي بقي ينتظر ردة فعل لاعبيه بعد الهدفين المتتاليين وبدأت الخطورة عبر روميلو لوكاكو لكن الأولى لم تشكل أي خطر كبير على مرمى دوناروما، لكن لوكاكو نجح في المرة الثانية بعدما استغل عرضية بيريسيتش بنجاح

استفاق إنتر وحاول بالعديد من الفرص الخطيرة عبر باريلا ولوكاكو لكنه لم ينجح في ترجمة الفرص إلى أهداف أخرى .

وفي الحصة الثانية واصل رفقاء لوكاكو البحث عن تسجيل التعادل، دفاع الميلان كان يقظا في عدة محاولات زرقاء أما السيطرة فكانت من أبناء كونتي الذين حاولوا بشتى الطرق وسط إخفاق أمام المرمى.

وفي النهاية ميلان حسم الديربي وحقق المراد، وزلاتان كان السلطان بامتياز ليقود فريقه للفوز الرابع تواليا منفردا بصدارة الدوري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك