اخبار الرياضة

لن تُصدّق سبب “تمديد” نصف نهائي 1990

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

218TV| خاص

حادثة غريبة جدا، ولم تتكرر حصلت في مباراة جمعت منتخبي الأرجنتين وإيطاليا في مواجهة ما قبل النهائي في نهائيات كأس العالم عام 1990، والتي استضافتها إيطاليا، فمع نهاية المباراة في وقتها الطبيعي لوحظ أن الحكم لم يُطْلِق صفارته التي كانت تشير نتيجتها لصالح منتخب التانغو، فيما أصاب الذهول والدهشة معظم من تابعوا المباراة سواء من داخل الاستاد أو عبر الشاشات، وسط اتهامات للحكم بمجاملة أصحاب الأرض لمنحه فرصة تعديل النتيجة والصعود إلى المباراة النهائية.

تروي أوساط وثّقت أغرب حوادث حصلت في نهائيات كأس العالم أن هذه الحادثة تبدو الأغرب لأن حكم المباراة في ذلك اللقاء لم يكن منحازا، ولم يكن قد قدّر وقتا إضافيا، لكن عُمْر المباراة وصل إلى نحو 100 دقيقة أي بزيادة وصلت إلى عشرة دقائق عن الوقت الأصلي، فالسبب الحقيقي الذي رواه الحكم لاحقا في لقاء صحفي أنه كان مندمجا بشدة بسبب “ندية وقوة” المباراة، وهو ما شغله عن مراقبة الوقت الذي تمدد دون أن يضع الحكم صافرته في فمه، وعينه على ساعته.

واقع الحال أن الدقائق العشرة التي زادها انشغال الحكم إلى عُمْر اللقاء لم تُغيّر من نتيجة اللقاء، ولم تُوقِع ظلما على المنتخب الفائز، لكنها بالتأكيد وضعت منتخب “التانغو” وجماهيره العريضة حول العالم تحت “ضغط كبيرة”، إذ كان منتخب مارادونا حامل لقب مونديال كأس العالم 1986 يحاول إقصاء منتخب “الأتزوري” للصعود إلى المباراة النهائية وملاقاة منتخب ألمانيا المتأهل إلى المباراة النهائية، علما أن نهائي مونديال روما لم يبتسم الحظ فيه ل”التانغو”، إذ قضى إندرياس بريمة على حلم مارادونا الاحتفاظ باللقب.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك