اخبار العالم

عبير موسي: تعرضت للاعتداء من قبل "مليشيات قيس سعيد"

قالت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر التونسي، مساء اليوم الجمعة، إنها تعرضت للاعتداء خلال فعالية للحزب بولاية المنستير شرقي البلاد.

وأوضحت موسي في مقطع مصور نشرته على حسابها بموقع فيسبوك (أنشطة شركة “ميتا”، التي تضم منصتي “فيسبوك” و”إنستغرام”، محظورة في روسيا باعتبارها أنشطة متطرفة)، إن ما سمتها “ميليشيات قيس سعيد” اعتدت عليها خلال تظاهرة للحزب بمدينة الوردانين.
وأضافت أنها مُنعت من ممارسة نشاطها الحزبي من قبل من وصفتهم “مجموعة من المندسين”.
وطالبت رئيسة الحزب الدستوري الحر وكيل الجمهورية بالجهة بالتدخل وبإيقاف المتسببين في منع نشاطها الحزبي، على ما نقلت قناة “نسمة” التونسية الخاصة.
عبير موسي: سنواصل التصدي للعنف ضد المرأة في ظل “دستور جمهورية الدواعش”
وسُمعت عبير موسي وهي تقول: “شوفو يا توانسة… ميليشيات قيس سعيد كيفاش يضربوا فيّ… سعيد حرضهم عليّ .. ليس لنا الحق في ممارسة السياسة في تونس .. الحزب الدستوري موجود في كل مكان والي موش عاجبو يتفضل ….يعتدون عليّ أمام الجميع وكل شيء موثق”.
وأضافت ” لن أتنازل عن حقي …صور المعتدين موثقة.. على وكيل الجمهورية التدخل وحماية حقوق الحزب في ممارسة نشاطه الحزبي القانوني”.
وسبق أن تعرضت عبير موسي للضرب تحت قبة البرلمان في 30 يونيو/حزيران 2021 من أحد النواب المستقلين بينما كانت تلقي كلمتها خلال جلسة عامة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي