اخبار العالم

غروسي يعتزم زيارة موسكو وكييف الأسبوع المقبل لبحث إنشاء منطقة آمنة بمحيط محطة زابوروجيه

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن المدير العام للمنظمة، رافائيل غروسي، يعتزم إجراء زيارة إلى موسكو وكييف، لمناقشة مبادرة إنشاء منطقة آمنة حول محطة زابوروجيه النووية.

موسكو – سبوتنيك. وقالت الوكالة في بيان، “يواصل المدير العام غروسي مشاوراته والجهود الأخرى الهادفة إلى التوصل لاتفاق على إنشاء منطقة آمنة حول محطة زابوروجيه النووية وتحقيق الأمن النووي في أقرب وقت ممكن”.
وأضافت المنظمة بحسب البيان أنه من المتوقع أن يتوجه غروسي إلى كييف وموسكو الأسبوع المقبل لمناقشة هذه المبادرة.
غروسي: إنشاء “منطقة آمنة” حول محطة زابوروجيه النووية يجب أن يتم بالاتفاق بين روسيا وأوكرانيا
وكان غروسي أعلن في 12 سبتمبر/أيلول الماضي، أنه يجب إنشاء منطقة آمنة حول محطة زابوروجيه النووية، عبر إجراء مفاوضات بين روسيا وأوكرانيا.
يذكر أن وفداً من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، زار محطة زابوروجيه للطاقة النوية، في 31 أغسطس/آب الماضي، لإجراء أول تقييم لأمن المحطة، منذ 16 عامًا، حيث تتعرض المحطة لقصف متواصل من قبل القوات الأوكرانية، ما يهدد باحتمال وقوع كارثة نووية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي