اخبار العالم

بايدن يتوعد إيران بمزيد من العقوبات هذا الأسبوع بسبب الاحتجاجات

توعد الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الاثنين، إيران بمزيد من العقوبات، ردا على ما وصفه بـ”حملة القمع العنيفة” ضد المتظاهرين السلميين في البلاد.

وقال بايدن في بيان، “هذا الأسبوع، ستفرض الولايات المتحدة تكاليف إضافية على مرتكبي أعمال العنف ضد المتظاهرين السلميين. وسنواصل محاسبة المسؤولين الإيرانيين ودعم حقوق الإيرانيين في الاحتجاج بحرية”.
وأضاف بايدن، إنه “يشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تتحدث عن الحملة العنيفة على المتظاهرين السلميين في إيران، بمن فيهم الطلاب والنساء، الذين يطالبون بحقوقهم في المساواة والكرامة الإنسانية الأساسية”.

ولفت الرئيس الأمريكي إلى أن الولايات المتحدة تقف إلى جانب النساء الإيرانيات وجميع مواطني إيران الذين يلهمون العالم بشجاعتهم.
دخلت مظاهرات الحاشدة التي اندلعت بعد وفاة مهسا أميني (22 عاما) التي توفيت بعد احتجازها من قبل شرطة الأخلاق بزعم انتهاكها قواعد اللباس الإسلامي الصارمة في البلاد، في أسبوعها الثالث.
ولم يشر بايدن إلى الإجراءات التي كان يفكر فيها. وتخضع إيران بالفعل لعقوبات اقتصادية أمريكية مشددة تتعلق إلى حد كبير ببرنامجها النووي المثير للجدل، والذي تصر طهران على أن له أغراض مدنية فقط، لكن المجتمع الدولي يشتبه في أنه يهدف سرا إلى صنع سلاح نووي، وفقا لوكاللة فرانس برس.

وقال المرشد الأعلى لإيران آية الله علي خامنئي يوم الاثنين، إن الولايات المتحدة وإسرائيل تثيران الاضطرابات.
لكن السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كارين جان بيير، قالت إن الطلاب “منخرطون بحق في معاملة الحكومة الإيرانية للنساء والفتيات والقمع المستمر ضد الاحتجاجات السلمية”.
وقالت: “حملات القمع في نهاية هذا الأسبوع هي بالضبط ما يدفع آلاف الشباب الإيراني الموهوب إلى مغادرة البلاد بحثا عن الكرامة والفرص في مكان آخر”.
كندا تفرض عقوبات على 9 أشخاص و25 كيانا إيرانيا من بينها الحرس الثوري وشرطة الأخلاق
وأضافت “نشعر بالجزع والفزع من تقارير السلطات الأمنية، التي ردت على احتجاجات طلاب الجامعات السلمية بالعنف والاعتقالات الجماعية”.
وعلى الرغم من التوتر، أوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض، أن الإدارة ترى أن مفاوضاتها الجارية لإنقاذ صفقة دولية مع إيران بشأن برنامجها النووي منفصلة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي