اخبار العالم

السفير الروسي لدى واشنطن: تسليم دبابات أمريكية لأوكرانيا "استفزاز صارخ"

قال السفير الروسي لدى الولايات المتحدة، أناتولي أنطونوف، يوم الثلاثاء، في أعقاب تقارير عن توريد واشنطن لدبابات أبرامز إلى أوكرانيا، إن التسليم سيصبح “استفزازا صارخا” آخر ضد روسيا وحذر من أن الجيش الروسي سيدمر المعدات.

واشنطن – سبوتنيك. وقال أنطونوف، كما نقلت السفارة على تيليغرام: “إذا تم اتخاذ قرار بنقل دبابات أبرامز إلى كييف فسيتم تدمير الدبابات الأمريكية بلا شك مع تدمير جميع العينات الأخرى من المعدات العسكرية للناتو”.
النرويج قد تزود أوكرانيا بـ 8 دبابات “ليوبارد”
وأضاف: “إذا قررت الولايات المتحدة تزويد الدبابات، فسيكون من المستحيل تبرير مثل هذه الخطوة باستخدام الحجج حول “الأسلحة الدفاعية. وسيكون هذا استفزازا صارخا آخر ضد الاتحاد الروسي”.
وتابع: “لا ينبغي لأحد أن يكون لديه أوهام حول من هو المعتدي الحقيقي في الصراع الحالي”.
وأشار السفير أن الولايات المتحدة “تحاول عمدا إلحاق الهزيمة الاستراتيجية” بروسيا و”تعطي “الضوء الأخضر” لاستخدام المساعدة الأمريكية في الهجمات على شبه جزيرة القرم”.
ولفت أنطونوف إلى أن “عددا متزايدا من المسؤولين والخبراء في أمريكا يعترفون بأن الأمر كله يتعلق بـ “الحرب بالوكالة” الأمريكية مع بلدنا”.
وذكرت وسائل الإعلام الأمريكية، في وقت سابق من يوم الثلاثاء أن الرئيس الأمريكي جو بايدن من المقرر أن يعلن عن تسليم 30-50 دبابة أبرامز إلى أوكرانيا يوم الأربعاء.
وكثفت الدول الغربية دعمها العسكري لأوكرانيا بعد أن شنت روسيا عملية عسكرية خاصة هناك في 24 فبراير 2022، استجابة لدعوات المساعدة من جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين.
وفي أبريل، أرسلت موسكو مذكرة إلى الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي تدين مساعدتها العسكرية لكييف.
وحذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن أي شحنات أسلحة على الأراضي الأوكرانية ستكون “أهدافا مشروعة” للقوات الروسية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي

أضف تعليقـك